عربي
Monday 23rd of November 2020
  357
  0
  0

المرکز الاسلامي في موسکو يعمل على تعزيز الوحدة الاسلامية

المرکز الاسلامي في موسکو يعمل على تعزيز الوحدة الاسلامية


موسکو ـ إکنا: أشار ممثل قائد الثورة الإسلامیة لدی روسیا، ورئيس المركز الاسلامي في موسكو الی تأریخ نشاط هذا المرکز قائلاً: ان هذا المرکز تأسس منذ 4 أعوام بهدف العمل علی تحقیق أهداف دینیة والعمل للشیعة والتواصل مع مختلف المذاهب الاسلامية.
ممثل قائد الثورة لدی روسیا یشرح نشاط مرکز موسکو الإسلامی ویشید بتوجه موسکو المناهض للصهیونیة
وأشار الی ذلك، ممثل قائد الثورة الإسلامیة لدی روسیا، ورئیس المرکز الإسلامي في موسكو، الشیخ "صابر أکبر جدي"، في حدیث خاص له مع وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) في معرض تعریفه بهذا المرکز وأهم نشاطاته في سبیل تحقیق الوحدة الإسلامیة.

وقال ان المرکز الإسلامي في موسكو تأسس منذ 4 سنوات بهدف العمل في مجال النشاط الدینی والمذهبي وخدمة الشیعة هناك والتواصل مع المسلمین من مختلف المذاهب الاسلامية، مؤکداً أن مقر المرکز قید البناء وهو في مراحله النهائیة.

وأوضح أننا قمنا ببناء مقر لهذا المرکز في أرض مساحتها 4 آلاف متر وسیُعد هذا المرکز منبراً لنشر التعالیم الدینیة والدعوة الی المعارف الإسلامیة ویتضمن حسینیة، ومکتبة، وصالة مسرحیة ودار الضيافة.

وأکد أن مقر هذا المرکز الذي نعمل علی بناءه حالیاً یقع في شمال موسکو حیث یحتشد الشیعة الروس.

وتطرق الشیخ أکبری جدی الی أهم نشاطات وفعالیات المرکز الإسلامي في موسكو، قائلاً: انه ینظم مهرجاناً ومعرضاً للقرآن الكريم ضمن أهم فعالیاته مبیناً أن المرکز نظم أول معرض ومهرجان قرآنیين خلال رمضان الماضی تحت شعار الثقافة والفن الإسلامي.

وأکد ممثل قائد الثورة الإسلامیة لدی روسیا ورئیس المرکز الإسلامي في موسكو أن تنظیم مؤتمر الوحدة الإسلامیة بالتعاون مع المجمع العالمي للتقریب بین المذاهب الإسلامیة ومجلس الإفتاء الروسي کان من أهم نشاطات المرکز حیث أقیم بحضور ومشارکة علماء دینیین روس وأکادیمیین من روسیا وخارجها.

وأشار الشیخ أکبری جدي الی توجه الحکومة الروسیة تجاه التطرف والتکفیر، قائلاً: ان مواجهة التکفیر هي سیاسة الحکومة الروسیة وان هذه الحکومة تعمل علی تنفیذ مشروع لمواجهة التطرف وتعزیز التوعیة الدینیة.

شاخص‌ترین فعالیت‌ مرکز اسلامی نوپای مسکو/ رویکرد روس‌ها در صهیونیسم‌ستیزی
وأکد ممثل قائد الثورة الإسلامیة لدی روسیا ان روسیا فی إطار مواجهتها للتطرف تنظم بین الحین والآخر مؤتمرات وندوات ومحافل بحضور ممثلین دولیین لدراسة موضوع التطرف الدینی.

وأشار الشیخ أکبری جدی الی رؤیة الشعب الروسی تجاه القضیة الفلسطینیة قائلاً: ان الروس أناس یحبون العدل کما ان طلب العدل هو من مبادئ الثقافة الروسیة وإن الشعب الروسی أینما یجد ظلماً یساند المظلوم وهذه هي الثقافة السائدة فی روسیا.

http://iqna.ir/fa/news/3570985


source : ایکنا
  357
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخر المقالات

النيابة العامة الإمارات تحيل جماعة تكفيرية الى القضاء ...
النجف الأشرف تستقبل مئات آلاف الزوار بمناسبة المبعث ...
الجولة الثالثة للحوار بین الإسلام والبوذیة في ...
الجيش اليمني واللجان الشعبية يقومان بعمليات نوعية ...
موجز الاخبار
الاسلام فی السوید ثانی اکثر دیانه انتشاراً بین الناس
الموضوع مع أمريكا وإسرائيل لا يقتصر على النووي فقط ...
بيان المجمع العالمي لأهل البيت(ع) حول المجازر التي ...
مساء اليوم..إنطلاق فعاليات النسخة الـ21 من جائزة دبي ...
العدوان السعودي لن يستطيع أن ينال من إرادة وصمود الشعب ...

 
user comment