عربي
Friday 22nd of October 2021
2326
0
نفر 0
0% این مطلب را پسندیده اند

الحشد الشعبي يخترق مواقع داعش ويجلب سيارات مفخخة قبل تفجيرها

قال آمر لواء الحشد الشعبي الوطني في قضاء بيجي، أمس السبت، إن خبير في المتفجرات ان التنظيم يقوم بتغليف السيارات المفخخة بدروع يصعب اختراقها بالصواريخ، أكد أن عناصر الحشد تمكنوا ولأكثر من مرة من اختراق مناطق تواجد العدو والتسلل وجلب تلك السيارات قبل تفجيرها.
الحشد الشعبي يخترق مواقع داعش ويجلب سيارات مفخخة قبل تفجيرها

قال آمر لواء الحشد الشعبي الوطني في قضاء بيجي، أمس السبت، إن خبير في المتفجرات ان التنظيم يقوم بتغليف السيارات المفخخة بدروع يصعب اختراقها بالصواريخ، أكد أن عناصر الحشد تمكنوا ولأكثر من مرة من اختراق مناطق تواجد العدو والتسلل وجلب تلك السيارات قبل تفجيرها.

وقال آمر لواء علي الاكبر التابع للحشد الشعبي، قاسم مصلح، في حديث الى (المدى برس)، "اشتركنا في معارك تحرير قضاء بيجي مع قوات الجيش وباقي تشكيلات الحشد الشعبي وكانت مهمتنا في مناطق المزرعة والبعيجي والمالحة وصولاً الى الحي العصري وحي المهندسين".

وأضاف مصلح، ان "جميع مناطق قضاء بيجي حُررت بالكامل باستثناء منطقة السوق والمناطق القريبة من جامع الفتاح بمركز القضاء وقد أحكمت قوات الجيش والحشد الشعبي طوقاً عليها وأصبحت في مرمى النيران وسيتم تحريرها قريباً".

وأوضح مصلح، ان "من معوقات تقدمنا هي العبوات الناسفة المعقدة في تركيبها وطريقة زرعها والمفخخات التي يستخدمها الارهابيون لتأخير تقدمنا".

وأشار الى ان "الجهد الهندسي التابع للجيش والحشد الشعبي تمكن من تفكيك اغلب العبوات والمفخخات التي زرعت في طُرقنا".

في سياق متصل، قال أحد خبراء المتفجرات في الحشد الشعبي، علي غني، في حديث الى (المدى برس)، ان "عناصر داعش يستخدمون وبكثرة العبوات الناسفة لإعاقة تقدمنا في المعارك، ووجدنا عدداً كبيراً من المنازل الملغمة بالكامل وبطرق مختلفة"، مبيناً "تمكنّا من تفكيك اغلب المنازل والعبوات الناسفة وحتى ذات الدورة العكسية منها والتي تعد معقدة جداً واضطررنا لتفجير ما صعب تفكيكه منها".

وأضاف غني، أن "الدواعش بدأوا مؤخراً بتغليف السيارات المفخخة بدروع يصعب اختراقها بالصواريخ لتفجيرها على قطعات الجيش والحشد الشعبي المهاجمة"، مشيراً الى ان عناصر الحشد الشعبي تمكنوا ولأكثر من مرة من اختراق مناطق تواجد العدو والتسلل وجلب تلك السيارات قبل تفجيرها".

من جانبه، قال أحد عناصر الحشد الشعبي، محمد عيسى، في حديث الى (المدى برس)، ان "المعارك التي اشتركنا بها اثبتت ان الدواعش لا يملكون مهارات القتال وليست لديهم القدرة على الصمود في المعركة".

وبين ان "التنظيم كثيراً ما يستخدمون العبوات والمفخخات لضربنا وهو دليل على انهم يلجأون لهذا الاسلوب لعدم قدرتهم على ايقاف تقدمنا في المعارك".

وأوضح، اننا كثيراً ما استطعنا من التسلل وخرق مواقعهم والالتفاف خلفهم وقتلهم وتحرير مناطق قضاء بيجي، وهو دليل آخر على ضعفهم".


source : abna
2326
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

اقامة المؤتمر التربوی السنوی لاساتذة جامعة ‌المصطفی ...
اطلاق اول مركز جامعی متخصص فی البحوث القرانية فی ايران
يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَ ...
مصور/العالم:صرح الجنرال الألماني إلى إمكانية اتخاذ ...
الشيخ التسخيري يلتقي برئيس جمعيه علماء ماليزيا
مراسم الذكرى الستين لتأسيس مدرسة إسلامية في غانا
كتاب «مستقبل البشرية من منظار الاستاذ مطهري»
الحشد الشعبي يحرر جامعة الأنبار والقوات العراقية بدأت ...
الرئيس الايراني يوافق على توظيف 5 آلاف معلم القرآن ...
الإسلام لا یمنع المرأة من أداء دورها الإجتماعي

 
user comment