عربي
Friday 5th of March 2021
425
0
نفر 0
0% این مطلب را پسندیده اند

الحکومة الفلسطينية المنتخبة:

الحکومة الفلسطينية المنتخبة:

اعتبرت الحکومة الفلسطينية المنتخبة بغزة أن الموقف الأمريکي من قضية الاستيطان وحقوق الشعب الفلسطيني ليس غريبا على السياسة الأمريکيةالمنحازة دوما للاحتلال الصهيوني ولکنه يشکل صفعة لمن راهن على خيار التسوية والمفاوضات العبثية مع الاحتلال الصهيوني.

 

ووفقا لما أفادته وكالة أهل البيت(ع) – أبنا –جاء ذلک خلال اجتماع الحکومة الفلسطينية الأسبوعي برئاسة رئيس الوزراء اسماعيل هنية.
وقالت في بيان أصدرته بهذا الشأن أن إدارة الرئيس الأمريکي باراک أوباما تسير في ذات الاتجاه مع الإدارات السابقة في دعم الکيان الصهيوني وکل جرائمه ومجازره ضد الشعب الفلسطيني ودعم مصادرته لأرض الفلسطينية.
وناقشت الحکومة الفلسطينية في اجتماعها عدداً من القضايا المهمة على الصعيد السياسي والأمني والإداري ومن أبرزها التنکر الأمريکي لحقوق الشعب الفلسطيني ومتابعة تقرير غولدستون والجهود المبذولة لاستخدامه لمحاکمة قادة الاحتلال الصهيوني وتهديدات قادة الاحتلال لقطاع غزة وقضية الحج وغيرها.
ودعت الحکومة، إلى مصارحة الشعب الفلسطيني بفشل خيار التسوية وطرد الجنرال دايتون من الضفة المحتلة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال وإطلاق سراح المعتقلين في الضفة وإعادة الاعتبار للمشروع الوطني القائم على برنامج الصمود وخيار المقاومة.
ودانت الحکومة استمرار قوات الاحتلال الصهيوني والمستوطنين بالاستيلاء على منازل المواطنين الفلسطينيين في مدينة القدس وهدم قسم آخر في عملية تهويد المدينة وتغيير طابعها الديموغرافي لصالح اليهود ومن ذلک الاعتداء الإرهابي المسلح الذي قامت به مجموعة من المستوطنين أثناء محاولتهم الاستيلاء على منازل مواطنين فلسطينيين في بيت صفافا بضواحي القدس.
وأشادت الحکومة بالجهود التي بذلتها وزارة الأوقاف الفلسطينية في التجهيز لموسم الحج الذي من المقرر أن ينطلق الجمعة المقبل حيث اطلعت الحکومة على جهود الوزارة وترتيباتها لنقل حجاج القطاع إلى الديار الحجازية والترتيبات التي تمت لذلک وتوفير کل متطلبات الراحة لهم بناء على توجيهات ئيس الوزراء الذي يتابع الأمر تفاصيل الحج.
يذکر أن الحکومة الفلسطينية استمعت خلال اجتماعها إلى تقرير من وزير العدل حول الجهود التي يقوم بها واللجان المختصة في متابعة تقرير جولدستون ومن ذلک اللقاءات التي يجريها لضمان ان يستخدم التقرير لمحاکمة قادة الاحتلال کمجرمي حرب.
وحذرت الحکومة الفلسطينية من تصريحات غابي اشکنازي ضد القطاع وانعکاساتها على الواقع الميداني وتعتبر هذه التصريحات دليل على النوايا العدوانية للاحتلال الصهيوني تجاه الشعب الفلسطيني مما يتطلب من المجتمع الدولي لجم أي اعتداء صهيوني.
ودانت الحکومة "التهديدات والإجراءات التي تتخذها السلطة في رام الله ضد النواب في الضفة المحتلة بشکل يؤکد أن سياسة الإقصاء والاستئصال هي المسيطرة والمهيمنة بعيدا عن لغة الحوار وان هذه الإجراءات المخالفة للقانون تؤکد أن الحديث عن الديمقراطية هو أکذوبة لا مکان له في تفکير أو تطبيق مختطفي السلطة في الضفة" حسب البيان.

 

 

انتهی/137

425
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

عن النبی ( ص ): مَن أَرَادَ اللَّهُ بِهِ خَيْراً ...
كم نسبة المسلمين في روسيا
سماحة العلامة انصاریان :لقد بلغ أهل البيت (ع) الذرى فى ...
قال رسول الله (ص) : "من آذى مؤمنا فقد آذاني و من آذاني ...
سماحة العلامة الاستاذ انصاریان : هكذا كان رسول الله‏
قطر: تنظيم مسابقة قرآنية لكبار السن
الشيعة في عمان
جهود لتصحیح فهم الإسلام بمدينة "فانکوفر" ...
الطيران العراقي يقصف مواقع داعش ويقتل 120 مسلحا شمال ...
إنجازات متقدمة في نفق يمر بالقرب من مرقد الامام الحسين ...

 
user comment