عربي
Saturday 22nd of January 2022
411
0
نفر 0

الإقتباسات القرآنية في أشعار المواكب الحسينية (2)

النموذج الثالث:
من قصيدة أنشدها الرادود غازي العابد وأظنها من تأليفه أيضا حيث يقول في أحد المستهلات:

موتوا بغيظكم موتوا .. ياحثالات يزيد .. ياحثالات يزيد

 وهذا المعنى المقتبس من القرآن العظيم ورد في سورة آل عمران في الآية 119، حيث يقول تعالى: " هَاأَنتُمْ أُوْلاء تُحِبُّونَهُمْ وَلاَ يُحِبُّونَكُمْ وَتُؤْمِنُونَ بِالْكِتَابِ كُلِّهِ وَإِذَا لَقُوكُمْ قَالُواْ آمَنَّا وَإِذَا خَلَوْاْ عَضُّواْ عَلَيْكُمُ الأَنَامِلَ مِنَ الْغَيْظِ قُلْ مُوتُواْ بِغَيْظِكُمْ إِنَّ اللّهَ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ " وهذه الآية الكريمة تتحدث عن المنافقين، وقد استخدمها الشاعر هنا استخداما رائعا، إذ خاطب الذين ينهجون نهج يزيد " عليه اللعنة " بـ " موتوا بغيظكم " حيث أن أيا من الناس الذين ينهجون نهج النفاق والكذب هو مصيرهم الموت بغيظهم.

النموذج الرابع:
من قصيدة ألقاها الرادود جعفر سهوان، والمؤلف مع الأسف مجهول، حيث سألت الرادود نفسه عن مؤلف هذه القصيدة فقال بأنه لايعرفه شخصيا، كما أبلغني الرادود بأن هذه القصيدة كانت تبدأ كافة فقراتها بآية قرآنية. ألقى الرادود هذه القصيدة بداية الثمانينيات في السنابس والمنامة، ومستهلها:
قرب الأمر وانشق وجه القمر
ياطغاة الزمان أين أين المفر
يانبينا يامحمد
إنهم فاسقون

هذا المستهل بقصيدته والذي سمعناها من خلال إذاعة الجمهورية الإسلامية بعد انتصارها في إيران على يد الإمام الخميني العظيم ( قدس سره )، وقد بدأت بهذه الآية الكريمة التوعيدية للظالمين والطاغين كمستهل، وهذه الآية الكريمة هي أول آية في سورة القمر حيث يقول تعالى: " اقتربت الساعة وانشق وجه القمر " وهي تتحدث عن المعرضين عن يوم القيامة، المعرضين عن العبر المتتالية، المعرضين عن المعجزات والآيات الرسالية التي كانت من الله على يد الرسل فسموها سحرا، وقد استفاد الرادود هنا ليخبرهم بأن أيامهم مقبلة على النهاية، ولذلك خاطبهم أين أين المفر، وعبارة أين المفر أيضا أخذت من آية من آيات القرآن الكريم وهي الآية 10 من سورة القيامة حيث يقول تعالى: " يقول الإنسان يومئذ أين المفر " وقد أجاد الشاعر هنا حيث بدأ بآية وانتهى بآية، وكلتاهما تتحدثان عن القيامة والوعيد.

خاتمة:
من الملاحظ أن الإقتباسات من القرآن الكريم في الشعر الموكب الحسيني تقع في آيات الوعيد والتهديد، ومن خلال هذه الأمثلة الأربعة وغيرها سنجد أن معظمها تتحدث عن هذا الجانب أكثر من الجوانب الأخرى، ولكن هذا لايعني إغفال الجوانب الأخرى إلا أنها نادرة أو قليلة.


source : حسین سهوان
411
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

إضاءات هادية من كلمات الإمام الهادي عليه السلام
واقعة الغدير
اليمين الاخلاق
آداب الزيارة والزائر
فضائل الصلاة على النبي صلى الله عليه وآله وسلم
٢٨ صفر (ذكرى وفاة الرسول الاعظم صلي الله عليه ...
يوم الغدير.. إكمال الدين وإتمام النعمة
التحصين في صفات العارفين
الترك ودورهم في عصر الظهور:
عالمية الإمام علي إبن أبي طالب عليه السلام وفكره ...

 
user comment