عربي
Tuesday 18th of May 2021
437
0
نفر 0
0% این مطلب را پسندیده اند

لا يمكن الفهم الدقيق والعميق للقرآن الكريم إلا عن طريق آل البيت(ع)

لا يمكن الفهم الدقيق والعميق للقرآن الكريم إلا عن طريق آل البيت(ع)

طهران - وكالة الأنباء القرآنية العالمية (IQNA): أكد "آية الله محمدی ری شهری" رئيس كلية العلوم والحديث أنه لا يمكن الفهم الدقيق والعميق للقرآن الكريم إلا عن طريق آل البيت (عليهم السلام)، لكن فی الوقت الراهن نحن قد أصبحنا متخلفين فی هذا المجال وإذا عزمنا على تعزيز العلوم الإسلامية فی الجامعات لا سبيل أمامنا إلى العودة إلى أحاديث آل البيت(ع).

وأفادت وكالة إيكنا للأنباء القرآنية أن رئيس كلية علوم الحديث قال مساء يوم أمس فی مراسم الإحتفال بالذكرى السنوية لتأسيس كلية علوم الحديث بالتزامن مع الإحتفال الاول لتعليم طلبة الكلية المجازية لعلوم الحديث فی قاعة الشيخ "صدوق" للعتبة المقدسة لمقام حضرة السيد عبدالعظيم الحسنی(ع) مخاطبا المتعلمين فی الكلية: أن الاشخاص الذين يتم قبولهم للإلتحاق بمجال علوم الحديث والمعارف لآل البيت (عليهم السلام) فإن دخلوهم الى هذا المجال يعد فضلاً من الله سبحانه وتعالى عليهم.

وأضاف أنه لا يمكن الفهم الدقيق والعميق للقرآن الكريم إلا عن طريق آل البيت (عليهم السلام)، لكن فی الوقت الراهن نحن قد أصبحنا متخلفين فی هذا المجال وإذا عزمنا على تعزيز مجال العلوم الاسلامية فی الجامعات لا سبيل أمامنا الى العودة الى أحاديث آل البيت (عليهم السلام).

وصرّح آية الله ری شهری مخاطبا الطلاب: أن آل البيت (ع) وخاصة منهم صاحبنا والعصر والزمان(عج) ينتظر بشكل خاص من الذين ينشطون فی مجال معارفهم حتى لوكانت تلك المعرفة بدائية.

وأضاف بأن السعی لتوسيع نشر الثقافة ومعارف آل البيت(ع) يعد شكرا لفضل الله للذين أنعم عليهم بالقبول فی مجال علوم الحديث والمعارف.

وأشار ری شهری الى حديث من الامام الرضا (ع) فی خصوص الاشخاص الذين يتعلمون معارف آل البيت ويعملون على توسيع نشرها واكد: أن هؤلاء الأشخاص يشملهم الدعاء والسعادة فی الدنيا والآخرة والسعادة المادية والمعنوية.

وإستطرد رئيس كلية علوم الحديث وقال: إن الارتباط الروحی والعملی مع الكلية والسعی لتحويل الضعف والنقص الى قوة وتعميق الدراسات والبحوث فی مجال الأحاديث وعدم تجاهل المكانة القيمة بصفة المتعلمين فی مجال علوم الحديث تعد من سبل وأساليب توسيع نشر الأحاديث ومعارف آل البيت عليهم السلام.

وأضاف رئيس إدارة العتبة المقدسة لمقام حضرة السيد عبدالعظيم الحسنی(ع) قائلا: ان العالم متعطش فی الوقت الراهن على معارف أهل البيت وإن وزارة العلوم والبحوث والتكنولوجيا تلعب دورا مهما فی هذا المجال.

وقال آية الله ری شهری: إن العديد من العلوم الجامعية تمتد جذورها الى الأحاديث وما أجملها حينما تكون الأطروحات الجامعية حول معارف أهل البيت عليهم السلام.

واوضح ری شهری بأن الامكانيات المتوفرة تلبی الطلب المحلی إلا أنها لا تزال ضئيلة على الصعيد الخارجی وفی مجال اللغتين العربية والفارسية ويجب ان تتعاون وزارة العلوم والبحوث والتكنولوجيا معنا فی هذا المجال وتدعم الانشطة فی إطار هذا التوجه.

وفی ختام حديثه قال آية الله ری شهری أثنى بالنشاط فی هذا المجال ووصف هذا التوجه بالمبارك مبينا أن الجوار مع مقام حضرة السيد عبدالعظيم الحسنی يعد انتساب قيم وينبغی الاستمرار فی هذا المجال.

437
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

تكريم كوكبة من حفظ القرآن في أندونيسيا
سماحة الاستاذ العلامة انصاریان :حاجة نظام الخلق إلى ...
قال رسول الله (ص) : "من آذى مؤمنا فقد آذاني و من آذاني ...
أسبوع "الغدير" القرآني في النجف / مسابقة الغدير ...
بدء التسجيل في بيت القرآن النسائي بمدينة سيهات ...
الاستاذ العلامة الشيخ حسين انصاريان :اللَّه سبحانه ...
"رواق الأزهر" يعلن عن منحة مجانية لتحفيظ القرآن ...
بدء التسجيل في البرنامج الإلكتروني لتعليم القرآن عن ...
إلقاء محاضرة علمية في الأردن حول مفاتيح "الطاقة في ...
بالصور... "جنّة" تغزو الأسواق العربية... باربي ...

 
user comment