عربي
Sunday 29th of May 2022
1299
0
نفر 0

القرآن الكريم يقول بوجود مدار لكل من الشمس و القمر

إنه يخاطب أولي الألباب ، أصحاب العقول و الأفهام . و منها قوله تعالى : ( لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ، و لا الليل سابق النهار و كل في فلك يسبحون ) ، ( يس/ 40 ) .

و قوله تعالى : ( و هو الذي خلق الليل و النهار و الشمس و القمر كل في فلك يسبحون ) ، ( الأنبياء/ 33 ) .

هنا يذكر القرآن الكريم بوضوح أمراً جوهرياً ، ألا و هو وجود مدار لكل من الشمس و القمر ، و أهذين الجرمين ينتقلان في الفضاء كل بحركة حقيقية خاصة به.

كل من تأمل هاتين الآيتين وجد أن الله سبحانه ، قد ذكر الشمس و القمر صراحة . و ذكر الأرض بذكر الليل و النهار ، ليدل العلماء على أن الأرض تدور حول محورها فتؤلف الليل و النهار .

و علاوة على ذلك قال سبحانه : إن هذه الأجرام التي نراها ، و نعيش عليها ، كلها في فلك تسبح ! ، و هذه من التشبيهات الجميلة التي عرفها الإنسان الحديث بوساطة التلسكوب ، و رأى كيف أن كل ما في الفضاء من نجوم و مجرات و كواكب تسير ، و تسبح في ظل نظام دقيق ، و قانون لا تحيد عنه.

1299
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:
لینک کوتاه

آخر المقالات

العفو تاج المكارم
الآداب النفسية للتفسير
زيارة عاشوراء
قيمة العمر
أربعين حديث في فضل شهر رمضان
التشيّع في العراق وقم
غيبة الإمام المهدي المنتظر
موقف السُنّة من العصمة
فی شأن انا انزلناه فی لیلة القدر
حجة الوداع

 
user comment