عربي
Tuesday 27th of September 2022
0
نفر 0

الإسلام والقرآن من منظور أکادیمي أمریکي

 الإسلام والقرآن من منظور أکادیمي أمریکي


واشنطن ـ إکنا: عرض المدرس الجامعي الأمریکي "ریتشارد غاندرمن" رؤیته تجاه الإسلام والقرآن وأهم الصفات التی تمیزهما وذلك رداً علی صدور ترامب لقرار تنفیذی ینص علی حظر دخول المسلمین من 7 دول الی الولایات المتحدة الأمریکیة.
الإسلام والقرآن من منظور أکادیمی أمریکی
وأفادت وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) ان "ریتشارد غاندرمن" هو طبیب ومدرس في جامعة "إندیانا" وأخصائي الأطفال، والتعليم الطبي، والعلوم الطبیة والإنسانیة، عرض رؤیته تجاه الدین الإسلامی من خلال مقالة أصدرها رداً علی قرار ترامب.

وجاء في المقال ان معظم الشعب الأمریکی لم یری دولة إسلامیة عن قرب ویفتقد لأي معلومة عن الإسلام وان هذا الأمر ینعکس علی قرار ترامب منع سفر أتباع 7 دول إسلامیة الی أمریکا الهادف الی تقلیص خطر الإرهاب.

وأضاف الکاتب انی قد عدت من السودان قبل فترة قصیرة وهي إحدی الدول المحظورة في قرار ترامب واتمنی ان أستطیع ان انقل رؤیتی وما رأیته هناك لکم.

وأردف الطبیب الأمریکی مبیناً اني تعلمت في السودان ان الکرم وإکرام الضیف من الصفات التی تتمتع بها المجتمعات الإسلامیة وأیضاً ینص علیها کتاب الله القرآن الکریم.

وأضاف ان الکثیر من الأمریکیین سوف یندهشون اذا علموا بأن إسم النبی ابراهیم (ع) قد جاء 69 مرة في القرآن الکریم، وأیضاً ذُکر إسم عیسی (ع) وموسی (ع) في القرآن الکریم، ومن الروایات الإسلامیة القرآنیة هي قصة النبي ابراهیم(ع) والکرم الذی یتمتع به.

وقال ريتشارد غرادمن ان تجربياتي في السودان أدت الى أن أفهم أن الكرم والضيافة من سمات الدين الاسلامي لا الارهاب والتطرف.

http://iqna.ir/fa/news/3570421


source : ایکنا
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

محفل قرآني في النجف بمشاركة نخبة من قراء إيران
دور الإمام السجّاد (ع) في الاعلام الرسالي
مصور/55 جمعية موريتانية تطالب بتعجيل الترخيص ...
المستشرق الفرنسي ريجيس بلاشير ودراسة القرآن
افتتاح مجمّع الامام الهادي (ع) للضيافة في كربلاء ...
كم نسبة المسلمين في روسيا
مصور/الكنائس تفتح أبوابها لصلاة المسلمين بعد ...
الدعوة لإرسال البحوث إلى الدورة الـ29 من مسابقة ...
بناء مسجد جديد للشيعة في مدينة فرانكفورت
حزب معارض يدعم الاحتجاجات ويحمل حكومة الأقليم ...

 
user comment