عربي
Tuesday 24th of November 2020
  1074
  0
  0

اندلاع مواجهات بين محتجين وقوات النظام اقتحمت ساحة الاعتصام عند منزل آية الله قاسم

اندلاع مواجهات بين محتجين وقوات النظام اقتحمت ساحة الاعتصام عند منزل آية الله قاسم
بعد مضي 6 أشهر، قوات الأمن البحرينية تقتحم ساحة الاعتصام عند منزل آية الله قاسم ثم تنسحب عقب مواجهات

ابنا: اقتحمت قوات أمن مدججة بالسلاح بلدة الدراز، التي يعتصم فيها الآلاف منذ 6 أشهر عند منزل الزعيم الشيعي الأعلى في البحرين آية الله الشيخ عيسى قاسم.

وأظهرت صور اقتحام قوات الأمن ساحة الاعتصام عند الساعة 9:53 صباح اليوم الأربعاء (21 ديسمبر/كانون الأول 2016)، وتطويقها منزل الشيخ عيسى قاسم، الذي أشيع بأنها قامت باقتحامه.  

واعتلت أصوات التكبير من المآذن، ليزحف المئات من المحتجين رجالاً ونساءً إلى منزل قاسم، ما أدى إلى اندلاع مواجهات، نتج عنها إصابة عدد من المعتصمين، واختناق آخرين، وقال شهود عيان إن الإصابات كانت بسيطة.

وأكد أحد المتواجدين عن منزل قاسم أن قوات الأمن لم تدخل المنزل على عكس ما ورد من معلومات سابقاً، مؤكداً أن الشيخ متواجد في منزله، ولم يتعرض لأي سوء، وأن العشرات من المتظاهرين شكلوا لاحقا سياجاً بشرياً، أحاطوا فيه بمنزل قاسم.

وأظهرت مقاطع فيديو وصور دخول مدرعات أمنية ورجال أمن بلباس مدني إلى شوارع الدراز، فضلا عن تطويقها بعشرات المركبات، ووصول عدد كبير من التعزيزات الأمنية إلى محيطها، ومنع الدخول إلى القرية إطلاقا عبر جميع معابر التفتيش التي لا تزال منصوبة منذ 6 أشهر.

وفي تغريدة على تويتر، قالت وزارة الداخلية البحرينية لاحقا إنها كانت تنفذ أوامر قضائية بالقبض على مطلوبين وتفتيش منازلهم، وقال شهود عيان إن قوات الأمن داهموا منزلاً بالقرب من منزل آية الله قاسم، واعتقلوا منه شابين، دون معرفة الأسباب.

وبالرغم من انسحاب قوات الأمن إلا أن شهود عيان أكدوا أن تعزيزات كبيرة وصلت إلى محيط بلدة الدراز، فيما يخشى أن يكون محاولة أخرى لفض اعتصام الدراز.

  1074
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخرین مطالب


بیشترین بازدید این مجموعه


 
user comment