عربي
Monday 30th of November 2020
  359
  0
  0

نظرة في الحديث (2)

نظرة في الحديث (2)

وقال ابن منظور في لسان العرب 3 ص 236، والزبيدي في تاج العروس ج 2 ص 124 ما ملخصه: بطحاء الوادي تراب لين مما جرته السيول. وقال ابن الأثير بطحاء الوادي وأبطحه حصاه اللين في بطن المسيل، ومنه الحديث: إنه صلى بالابطح يعني أبطح مكة. قال: هو مسيل واديها. وعن أبي حنيفة: الأبطح لا ينبت شيئا إنما هو بطن المسيل. وعن النضر: البطحاء بطن التلعة والوادي وهو التراب السهل في بطونها مما قد جرته السيول. يقال: أتينا أبطح الوادي فنمنا عليه. وبطحاؤه مثله وهو ترابه وحصاه السهل اللين. وقال أبو عمرو: سمي المكان أبطح لأن الماء ينبطح فيه أي يذهب يمينا وشمالا ج أباطح وبطائح. وفي الصحاح: تبطح السيل اتسع في البطحاء. وقال ابن سيدة:
 سال سيلا عريضا قال ذو الرمة:



ولا زال من نوء السماك عليكما

 

ونوء الثريا وابل متبطح

 

وقال لبيد:



يزع الهيام عن الثرى ويمده

 

بطح يهايله عن الكثبان

 

وقال آخر:



إذا تبطحن على المحامل

 

تبطح البط بجنب الساحل

 
وبطحاء مكة وأبطحها معروفة لانبطاحها، بطحان بالضم وسكون الطاء وهو الأكثر قال ابن الأثير في النهاية: ولعله الأصح. وقال عياض في المشارق: هكذا يرويه المحدثون. وكذا سمعناه من المشايخ (والصواب الفتح وكسر الطاء) كقطران كذا قيد القالي في البارع، وأبو حاتم والبكري في المعجم، وزاد الأخير: ولا يجوز غيره. هو أحد أودية المدينة الثلاثة: وهو العقيق وبطحان وقتاة، وروى ابن الأثير فيه الفتح أيضا وغيره بالكسر و في الحديث كان عمر أول من بطح المسجد وقال: أبطحوه من الوادي المبارك. تبطيح المسجد إلقاء الحصى فيه وتوثيره، وفي حديث ابن الزبير: فأهاب بالناس إلى بطحه أي تسويته. وانبطح الوادي في هذا المكان واستبطح، أي استوسع فيه، ويقال في النسبة إلى بطحان المدينة: البطحانيون. ا ه (5).
 وقال اليعقوبي في كتاب البلدان ص 84: ومن واسط إلى البصرة في البطائح لأنه تجتمع فيها عدة مياه، ثم يصير من البطائح في دجلة العوراء، ثم يصير إلى البصرة فيرسي في شط نهر ابن عمر ا ه. ويوم البطحاء: من أيام العرب المعروفة منسوب إلى بطحاء ذي قار، وقعت الحرب فيها بين كسرى وبكر بن وائل.
 وهناك شواهد كثيرة من الشعر لمن يحتج بقوله في اللغة العربية، منها ما يعزى إلى مولانا أمير المؤمنين عليه السلام من قوله يخاطب به وليد بن المغيرة:



يهددني بالعظيم الوليد

 

فقلت: أنا ابن أبي طالب



أنا ابن المبجل بالأبطحين

 

وبالبيت من سلفي غالب

 
وذكر الميبذي في شرحه: أنه عليه السلام يريد أبطح مكة والمدينة. وقال نابغة بني شيبان (6) في ديوانه ص 104 من قصيدة يمدح بها عبد الملك بن مروان:



والأرض منه جم النبات بها

 

مثل الزرابي للونه صبح



وارتدت الأكم من تهاويل ذي

 

نور عميم والأسهل البطح

 
وللسيد الحميري يصف الكوثر الذي يسقي منه أمير المؤمنين عليه السلام شيعته يوم القيامة قوله من قصيدة تأتي في ترجمته في شعراء القرن الثاني:



بطحاؤه مسك وحافاته

 

يهتز منها مونق مربع

 

وقال أبو تمام المترجم في شعراء القرن الثالث في المديح في ديوانه ص 68:



قوم هم آمنوا قبل الحمام بها

 

من بين ساجعها الباكي ونائحها



كانوا الجبال لها قبل الجبال وهم

 

سالوا ولم يك سيل في أباطحها

 
وقال الشريف الرضي (7) من قصيدة في ديوانه 1 ص 205:



دعوا ورد ماء لستم من حلاله

 

وحلوا الروابي قبل سيل الأباطح

 

وله من قصيدة أخرى توجد في ديوانه ص 198 قوله:



متى أرى البيض وقد أمطرت

 

سيل دم يغلب سيل البطاح

 

ويقول من أخرى ص 194:



قلوب عيش فيك رق نسيمه

 

كالماء رق على جنوب بطاح

 

وله من أخرى ص 191:



بكل فلاة تقود الجياد

 

تعثر فيها ببيض الأداحي (8)



فيلجم أعناقها بالجبال

 

وينعل أرساعها بالبطاح

 

وقال مهيار الديلمي (9) في قصيدة كتبها إلى النهرواني يهنئه بعقد نكاح:



فما اتفق السعدان حتى تكافأ

 

أعز بطون في أعز بطاح



ولو قيل: غير الشمس سيقت هدية

 

إلى البدر لم أفرح له بنكاح

 

وله في ديوانه 1 ص 199 من قصيدة كتبها إلى الصاحب أبي القاسم قوله:



فكن سامعا في كل نادي مسرة

 

شوارد في الدنيا ولسن بوارحا



حوامل أعباء الثناء خفائفا

 

صعدن الهضاب أو هبطن الأباطحا

 

وقال في مستهل قصيدة كتبها إلى ناصر الدولة بعمان:



لمن صاغيات (10) في الجبال طلائح

 

تسيل على نعمان منها الأباطح

 

وقال أبو إسحاق ابن خفاجة الأندلسي المتوفى 533 من مقطوعة:



فإن أنا لم أشكرك والدار غربة

 

فلا جادني غاد من المزن رائح



ولا استشرفت يوما إلي به الربا

 

جلالا ولا هشت إلي الأباطح

 

وله من قصيدة أخرى في ديوانه ص 37:



تخايل نخوة بهم المذاكي

 

وتعسل هزة لهم الرماح



لهم همم كما شمخت جبال

 

وأخلاق كما دمثت بطاح

 


ومن مقطوعة له يصف الكلب والأرنب في ديوانه ص 37:



يجول حيث يكشر عن نصال

 

مؤللة وتحمله رماح



وطورا يرتقي حدب الروابي

 

وآونة تسيل به البطاح

 

ويقول في قصيدة يهنئ بها قاضي القضاة:



بشرى كما أسفر وجه الصباح

 

واستشرف الرائد برقا ألاح



وارتجز الرعد بلج الندى

 

ريا ويحدو بمطايا الرياح



فدنر الزهر متون الربى

 

ودرهم القطر بطون البطاح

 

وله من قصيدة يصف معركا قوله:



زحمت مناكبه الأعادي زحمة

 

بسطتهم فوق البطاح بطاحا

 

وله من أخرى قوله:



غلام كما استخشنت جانب هضبة

 

ولان على طش من المزن أبطح

 
وللأرجاني المتوفى 544 من قصيدة يمدح بها الوزير شمس الملك في ديوانه ص 80 قوله:



لا غرو إن فاضت دما مقلتي

 

وقد غدت ملء فؤادي جراح



بل يا أخا الحي؟ إذا زرته

 

فحي عني ساكنات البطاح

 

ولشهاب الدين المعروف بحيص بيص المتوفى 574 المدفون في مقابر قريش، في رثاء أهل البيت عليهم السلام عن لسانهم يخاطب من ناوئهم، وتجرأ على الله بقتلهم قوله:



ملكنا فكان العفو منا سجية

 

فلما ملكتم سال بالدم أبطح



وحللتم قتل الأسارى وطالما

 

غدونا عن الاسرا نعف ونصفح (11)

 
وأنت جد عليم أن مصارع أهل البيت عليهم السلام نوعا كانت بالعراق في مشهد الطف وغيره، ومنهم من قتل بفخ من أعمال مكة غير أنه واقع بينها وبين المدينة يبعد عنها نحو ستة أميال لا في جهة الأبطح الذي هو وادي المحصب بمقربة من منى في شرقي مكة. ولبعضهم يرثي الإمام السبط الشهيد عليه السلام قوله من قصيدة:



وتأن نفسي للربوع وقد غدا

 

بيت النبي مقطع الاطناب



بيت لآل المصطفى في كربلا

 

ضربوه بين أباطح وروابي

 

* (الوجه الثاني) *:

إن سورة المعارج مكية باتفاق أهل العلم فيكون نزولها قبل واقعه الغدير بعشر سنين أو أكثر من ذلك.

 

* (الجواب) *:

إن المتيقن من معقد الإجماع المذكور هو نزول مجموع السورة مكيا لا جميع آياتها فيمكن أن يكون خصوص هذه الآية مدنيا كما في كثير من السور، ولا يرد عليه أن المتيقن من كون السورة مكية أو مدنية هو كون مفاتيحها كذلك، أو الآية التي انتزع منها اسم السورة، لما قدمناه من أن هذا الترتيب هو ما اقتضاه التوقيف لا ترتيب النزول، فمن الممكن نزول هذه الآية أخيرا وتقدمها على النازلات قبلها بالتوقيف، وإن كنا جهلنا الحكمة في ذلك كما جهلناها في أكثر موارد الترتيب في الذكر الحكيم، وكم لها من نظير ومن ذلك.
 1 - سور العنكبوت فإنها مكية إلا من أولها عشرة آيات كما رواه الطبري في تفسيره في الجزء العشرين ص 86، والقرطبي في تفسيره 13 ص 323، والشربيني في السراج المنير 3 ص 116.
 2 - سور الكهف فإنها مكية إلا من أولها سبع آيات فهي مدنية وقوله.
 واصبر نفسك. الآية. كما في تفسير القرطبي 10 ص 346، وإتقان السيوطي 1 ص 16.
 3 - سورة هود مكية إلا قوله: وأقم الصلاة طرفي النهار. كما في تفسير القرطبي 9 ص 1 وقوله: فلعلك تارك بعض ما يوحى إليك كما في السراج المنير 2 ص 40.
 4 - سورة مريم مكية إلا آية السجدة وقوله: وإن منكم إلا واردها. كما في إتقان السيوطي 1 ص 16.
 5 - سورة الرعد فإنها مكية إلا قوله: ولا يزال الذين كفروا. وبعض آيها الأخر أو بالعكس كما نص به القرطبي في تفسيره 9 ص 278، والرازي في تفسيره ج 6 ص 258، والشربيني في تفسيره 2 ص 137.
 6 - سورة إبراهيم مكية إلا قوله: ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله. الآيتين نص به القرطبي في تفسيره 9 ص 338، والشربيني في السراج المنير 2 ص 159.
 7 - سورة الاسراء مكية إلا قوله: وإن كادوا ليستفزونك من الأرض إلى قوله: واجعل لي من لدنك سلطانا نصيرا. كما في تفسير القرطبي 10 ص 203، والرازي 5 ص 540، والسراج المنير 2 ص 261.
 8 - سورة الحج مكية إلا قوله: ومن الناس من يعبد الله على حرف.
 كما في تفسيري القرطبي 12 ص 1، والرازي 6 ص 206، والسراج المنير 2 ص 511.
 9 - سورة الفرقان مكية إلا قوله: والذين لا يدعون مع الله إلها آخر.
 كما في تفسير القرطبي 13 ص 1، والسراج المنير 2 ص 617.
 10 - سورة النمل مكية إلا قوله: وإن عاقبتم فعاقبوا. الآية. إلى آخر السورة، نص بذلك القرطبي في تفسيره 15 ص 65، والشربيني في تفسيره 2 ص 205.
 11 - سورة القصص مكية إلا قوله: الذين آتيناهم الكتاب من قبله وقيل: إلا آية: إن الذي فرض عليك القرآن. الآية. كما في تفسيري القرطبي 13 ص 247، والرازي 6 ص 585.
 12 - سورة المدثر مكية غير آية من آخرها على ما قيل كما في تفسير الخازن 4 ص 343.
 13 - سورة القمر مكية إلا قوله: سيهزم الجمع ويولون الدبر، قاله الشربيني في السراج المنير 4 ص 136.
 14 - سورة الواقعة مكية إلا أربع آيات كما في السراج المنير 4 ص 171.
 15 - سورة المطففين مكية إلا الآية الأولى ومنها انتزع إسم السورة كما أخرجه الطبري في الجزء الثلاثين من تفسيره ص 58.
 16 - سورة الليل مكية إلا أولها ومنها إسم السورة كما في الاتقان 1 ص 17.
 17 - سورة يونس مكية إلا قوله: وإن كنت في شك. الآيتين أو الثلاث أو قوله: ومنهم من يؤمن به. كما في تفسير الرازي 4 ص 774، وإتقان السيوطي 1 ص 15، وتفسير الشربيني 2 ص 2.

____________

(5) ولهذه المذكورات شواهد في الصحاح والقاموس والنهاية والصراح والطراز وغيرها من معاجم اللغة.
 (6) عبد الله بن المخارق بن سليم.
 (7) أحد شعراء الغدير في القرن الرابع تأتي هناك ترجمته.
 (8) الدحية بكسر المهملة: رئيس الجند.
 (9) أحد شعراء الغدير في القرن الخامس تأتي هناك ترجمته.
 (10) الصاغيات: المائلات.
 (11) هذه الأبيات خمسها جماعة وشطرتها فممن خمسها السيد راضي بن السيد صالح القزويني المتوفى سنة 1287، والعلامة الأكبر السيد ناصر بن أحمد بن عبد الصمد الغريفي المتوفى سنة 1331، والشيخ عبد الحسين بن القاسم الحلي النجفي المعاصر وله تشطيرها أيضا.


source : شبکه الامامین الحسنین علیهما السلام
  359
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخر المقالات

أهمية دراسة الشخصيات التاريخية
طبيبٌ دَوَّارٌ بطبه
أفأنت تکره الناس
تعيين المرجعية
موسسات الشیعه فی العالم فرانسه
القضاء و المشية و الإرادة
الدوافع الروحية للعبادة
روءى الإمام الخميني(قدس سره) في الحج الإبراهيمي
معرفه علم اللّه تعالی
علاج الغضب بالقرآن و السنة النبوية

 
user comment