عربي
Tuesday 1st of December 2020
  41
  0
  0

إختتام فعاليات الباب المفتوح في مساجد "أونتاريو" الكندية

إختتام فعاليات الباب المفتوح في مساجد "أونتاريو" الكندية

أوتاوا ـ إکنا: انتهت اليوم الإثنين 31 أكتوبر / تشرين الأول الجاري، فعاليات الباب المفتوح في مساجد مقاطعة "أونتاريو" الكندية، التي أقيمت قبل أسبوع، في إطار الأنشطة الثقافية الإسلامية التي شهدتها المقاطعة.
وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، انتهت الأنشطة الثقافية التي أقيمت عقب قبول برلمان المقاطعة إعلان أكتوبر/ تشرين الأول، شهراً للتاريخ الإسلامي، حيث أقيمت الفعالية على مدار الأسبوع، بمسجد "هاملتون داون تاون"، في مدينة هاملتون، حسبما أفادت وكالة أنباء الأناضول.

وقال إمام المسجد مسعود تورا: إن قرار برلمان المقاطعة جاء في وقت حساس للغاية، وأنه شعر بالسعادة للقرار المذكور.

وأشار إمام المسجد إلى أن الفعالية أقيمت في مقاطعة لها حدود مع الولايات المتحدة، التي شهدت ارتفاعا في الخطابات المعادية للإسلام خلال حملة الانتخابات الرئاسية.

ولفت إمام المسجد إلى وجود أكثر من 200 مسجد ومركز ثقافي إسلامي ومدرسة إسلامية في مقاطعة أونتاريو.

وأضاف: إن أكثر من 500 ألف مسلم يعيشون في المقاطعة، يشاركون ما يملكونه مع جيرانهم غير المسلمين، ويقومون بكل ما يستطيعون من أجل تعريفهم بجمال الإسلام.

بدوره، قال أحد الشباب المشاركين في الفعالية، يدعى جاستن ويب: "من الواضح أن أصدقائي والإعلام في بلادي يكرهون الدين الإسلامي".

وأضاف: "لدي أصدقاء مسلمون، وإذا أردت أن أكره دينا ما، يجب أن أتعلم ما يقوله هذا الدين، وأتيت إلى هنا للإطلاع على الإسلام".

من جانبها، وصفت إحدى المشاركات تدعى ليلي رومانو القرآن الكريم بـ "المُطمئن جدا"، مضيفة: "كلما استمع إليه أشعر كأنني أتصل مع ذاتي".


source : إکنا
  41
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخر المقالات

"كتائب القسام" توجه رسالة لكيان الاحتلال ...
السلطات تغلق شاطئ للعموم خلال اجازة الملك السعودي في ...
بمناسبة میلاد الإمام الرضا(ع)
مئة جثة في مدينة ماراوي المحاصرة بسبب معارك بين القوات ...
الإمارات: السجن المؤبد لأربعة “ضباط ” قطريين و10 سنوات ...
14 فبراير تدين التفجير الإرهابي في مسجد الإمام علي (ع) ...
داعش يهدد سواق المركبات بالقتل لو غادروا الموصل
تركيا خدعت أمريكا، وداعش التكفيري يجني الثمار
حريق لندن.. كيف أنقذ المسلمون سكان البرج من كارثة ...
مساجد إسبانيا تعزز قيم الأخوة والتعايش

 
user comment