عربي
Tuesday 29th of September 2020
  2282
  0
  0

الحسين (ع) في عصر أمير المؤمنين (ع)

الحسين (ع) في عصر أمير المؤمنين (ع) أمضى الإمام الحسين (ع) ثلاثين عاماً من عمره الشريف مع والده أمير المؤمنين (ع)· ورأى باُمّ عينيه المظالم البشعة التي لحقت باُمّه وأبيه بعد وفاة جدّه رسول الله (ص)· ومن مواقفه (ع) في صباه أنّه دخل مرّة المسجد النبوي فوجد عمر يخطب على منبر رسول الله (ص)، فقال له: «انزل عن منبر أبي» فقال عمر: منبر أبيك لا منبر أبي، مَن أمرك بهذا؟ فقال علي (ع): «ما أمره بهذا أحد» [1]· وقد ساهم الإمام الحسين (ع) في جميع الحروب التي اشترك فيها أخيه الإمام الحسن (ع) في خلافة عم
الحسين (ع) في عصر أمير المؤمنين (ع)

 الحسين (ع) في عصر أمير المؤمنين (ع)

 

أمضى الإمام الحسين (ع) ثلاثين عاماً من عمره الشريف مع والده أمير المؤمنين (ع)· ورأى باُمّ عينيه المظالم البشعة التي لحقت باُمّه وأبيه بعد وفاة جدّه رسول الله (ص)·

ومن مواقفه (ع) في صباه أنّه دخل مرّة المسجد النبوي فوجد عمر يخطب على منبر رسول الله (ص)، فقال له: «انزل عن منبر أبي» فقال عمر: منبر أبيك لا منبر أبي، مَن أمرك بهذا؟ فقال علي (ع): «ما أمره بهذا أحد» [1]·

وقد ساهم الإمام الحسين (ع) في جميع الحروب التي اشترك فيها أخيه الإمام الحسن (ع) في خلافة عمر وعثمان، واشترك في الدفاع عن الأخير في الحصار الذي ضربه الثوار حول داره· كما اشترك الى جانب والده أمير المؤمنين (ع) في مدّة خلافته في حروبه الثلاثة: الجمل وصفين والنهروان، وكان له دور في القيادة العسكرية في جميعها، فقد تولّى قيادة الجناح الأيسر للجيش في حرب الجمل [2]، وقاد في حرب صفين الهجوم على قوات معاوية التي سيطرت على نهر الفرات ومنعت جيش علي (ع) من ورود الماء، وعندما وصل خبر انتصار الحسين (ع) الى مسامع أمير المؤمنين بكى، وحينما سُئل عن ذلك قال: «ذكرتُ أنّه سيُقتل بطف كربلاء غريباً وحيداً عطشاناً فريداً ، ثم ينفُر فرسُه ويقول في صهيله : الظليمة الظليمة من اُمّة قتلت ابن بنت نبيّها» [3]·

 

[1] كنز العمال 13: 654/ 37660- 37662

[2] الإصابة 1: 333

[3] شجرة طوبى:


source : sibtayn
  2282
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخر المقالات

عاشوراء الحكمة والعاطفة
أي لو أخبر حذيفة بأسماء المنافقين الأحياء منهم ...
ماهی الحضارة
حديث الكساء
عهد القضاة أو الخلفاء وسيطرة الدول المحلية عليهم:
البعثة النبوية دراسة وتحليل
الهجوم بلسان الضحية
مع القاسطين والناكثين
حول تغلغل التشيع في ايران خلال القرن الثالث .
الإيرانيون ودورهم في عصر الظهور:

 
user comment