عربي
Wednesday 25th of November 2020
  1780
  0
  0

السعودية تكرر خرق الهدنة وتواصل عدوانها على الشعب اليمني

الأحداث التي رافقت الأزمة اليمنية تشي باستخفاف التحالف الذي تقوده السعودية تجاه المبعوث الأممي إلى اليمن وما يمثله، إضافةً إلى تجاهل سعودي متكرر للأمم المتحدة وأمينها العام.
السعودية تكرر خرق الهدنة وتواصل عدوانها على الشعب اليمني

الأحداث التي رافقت الأزمة اليمنية تشي باستخفاف التحالف الذي تقوده السعودية تجاه المبعوث الأممي إلى اليمن وما يمثله، إضافةً إلى تجاهل سعودي متكرر للأمم المتحدة وأمينها العام.

يكشف الميدان كل مرة أن أولى خروقات أي هدنة تعلنها الأمم المتحدة تحصل بتوقيع السعودية، هذا ما حصل في الهدنة الحالية وكذلك السابقة.

في الدقائق الأولى لبدء سريان الهدنة من فجر أمس السبت سجل الخرق السعودي حين استهدفت مقاتلات التحالف موقعاً الجيش اليمني في جبل الزنوج بمدينة تعز، ليعلن التحالف لاحقاً أنه غير معني بهذه الهدنة، وأنه لم يتبلغ بها من حكومة هادي الذي فر الى الرياض.

في الواقع لا يبدو أن التحالف السعودي يتماهى مع "التمنيات" الأممية، فالهدنة الإنسانية السابقة التي دعت إليها الأمم المتحدة في أيار الماضي كانت مريرة لناحية خرقها في الربع الساعة الأول من قبل التحالف السعودي، الذي شن حينها 4 غارات على صعدة وحجة.

فالسعودية أعلنت أن حربها هي إعادة الشرعية المتمثلة بعبد ربه منصور هادي الفار الى الرياض، وجزء من دفاعها عن أمنها وأمن شقيقاتها من دول في الخليج الفارسي، لن ترى بالتالي في الواجهة أمامها أي صوت معارض أو حتى مطالب بالتنبه إلى حرمة الدم والإنسان.

فحلفاؤها من أميركا ودول أوروبية منحوها الضوء الأخضر منذ أكثر من 4 أشهر لتفعل ما تراه مناسباً في اليمن، من مجازر وتدمير وتشريد.

خبراء عسكريون يشرحون أن وقف النار بالنسبة إلى السعودية يعني في قاموسها، هزيمة كبيرة ونصراً مؤكداً لقوات الجيش اليمني واللجان الشعبية المسيطرة على صنعاء وغيرها الكثير من المناطق اليمنية الرئيسة.

من هنا تبحث السعودية عن الحل النهائي وإن طالت قافلة الضحايا من الشعب اليمني، وهذا ما تؤكده الصحف السعودية عندما تقول "إن هدنة اليمن تشكل فرصة للإنقلابيين للخروج من المأزق".

في إطار التجاهل السعودي أيضاً للأمم المتحدة تأتي العرقلة التي تعرضت لها الطائرة الأممية التي أقلت وفد صنعاء إلى جنيف، والاتهام المباشر الذي وجهه منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن فان دير كلاوف ضد السعودية بأن الضربات الجوية التي ينفذها الأخير إنما تشكل انتهاكاً للقانون الدولي.


source : abna
  1780
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخر المقالات

الفلسطينيون يهددون إطلاق 5000 طائرة حارقة باتجاه ...
الجالیة المسلمة بولایة "میشغان" الأمریکیة تدین ...
بلدة العوامية تثور على الدمار وتنطلق في تظاهرة ...
ندوة منهجية مابعد الحداثة فی الدراسات الإسلامية
رغم الضربات المكثفة للطائرات السعودية الجيش اليمني ...
المدير العام لقناة المعارف الفضائية يزور دار القرآن ...
وفاة الخليفة العام للطريقة المريدية في السنغال
الشيخ الحصري.. صوت القرآن الذي غزا العالم بالمذياع
مؤتمر في لندن يدعو للتصدي لقرار نقل السفارة الأمريكية ...
إنتاج أول برنامج كومبيوتری لتحكيم المسابقات القرآنية

 
user comment