عربي
Friday 3rd of December 2021
1713
0
نفر 0
0% این مطلب را پسندیده اند

عالم أزهري وكبير الباحثين: جئت الى العراق وجدت ان الحشد الشعبي قوة وطنية يشارك فيها الجميع

قال الشيخ "حسن الجنيني" كبير الباحثين ومدير عام في الأزهر الشريف : جئت من مصر الى بلدي الثاني العراق لأرى بأم عيني، فوجدت ان الحشد الشعبي، قوة وطنية يشارك فيها الجميع ضد داعش التكفيري .
عالم أزهري وكبير الباحثين: جئت الى العراق وجدت ان الحشد الشعبي قوة وطنية يشارك فيها الجميع
قال الشيخ "حسن الجنيني" كبير الباحثين ومدير عام في الأزهر الشريف : جئت من مصر الى بلدي الثاني العراق لأرى بأم عيني، فوجدت ان الحشد الشعبي، قوة وطنية يشارك فيها الجميع ضد داعش التكفيري .

ابنا: شارك الشيخ "حسن الجنيني" كبير الباحثين ومدير عام في الازهر الشريف في الندوة الجماهيرية التي اقامها قسم الاعلام العتبة الحسينية المقدسة يوم امس السبت بمنطقة ما بين الحرمين الشريفين في كربلاء المقدسة بمناسبة مرور سنة كاملة على فتوى المرجعية الدينية في (الجهاد الكفائي) ودعما للحشد الشعبي .

مراسل موقع العتبة الحسينية المقدسة التقى الشيخ الجنيني ليتحدث معه عن سبب قدومه للعراق وكربلاء على وجه الخصوص فقال : جئت من جمهورية مصر الى بلدي الثاني العراق لأرى بأم عيني كل ما اذيع وقيل في بعض وسائل الاعلام بخصوص الحشد الشعبي واتهامه بالطائفي والحقيقة رأيته عكس ذلك فهو جاء لمواجه الارهاب الداعشي والعصابات المجرمة التي تريد تمزيق وتفتيت هذا البلد الامين.

وبين ان الشعب العراقي قادر على استئصال الورم الخبيث الذي يحاول ان ينتشر في بلدان الامة العربية والإسلامية وان شاء الله سيتم القضاء عليه بأيدي عراقية مؤمنة .

وقال " بارك الله بالحشد الوطني المدافع عن الارض والعرض واحيي القوات الامنية وأبناء الحشد الشعبي الابطال واشد على ايديهم في مواجه العصابات التكفيرية والقضاء على هذا الورم والسرطان الخبيث ".

وأوضح ان قدومي الى العراق ومحافظاته العزيزة لكي انقل الى علماء الازهر الحقيقة التي لابد ان تبين ولابد ان نثبت ذلك ولا يجوز ان نرمي الحشد الشعبي بأي كلمة حتى نرى بأعيننا، وهذا مهمة تواجدي في العراق، اضافة الى ذلك انه لا يوجد شي يسمى سني او شيعي كما يذاع في وسائل الاعلام او غيرها.

وأضاف "ولمست ان الحشد الشعبي يشترك فيه جميع مكونات الشعب العراقي وجميعهم يدافعون عن ارض العراق ويدافعون عن وطنهم وعرضهم.

وأكد ان الشباب العربي يحتاج الى نصيحة الى علماء اجلاء يفهمونهم الحقيقية ويكشفون زيف التكفيريين الذين ينسبون انفسهم الى الاسلام والاسلام منهم براء، ان الدين الاسلامي الذي دعى اليه الرسول محمد صلى الله عليه واله وسلم دين المحبة والسلام بين شعوب الامة هم لا يعرفون عن الرسول وعن الدين الاسلامي شي سوى يعرفون لغة القتل ولذلك تراهم يتمتعون ويتلذذون بقطع الرقاب لأن الله نزع من قلوبهم الرحمة .


source : abna
1713
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

اقامة الكرسي الوطني الـ 15 لتلاوة القرآن الكريم ...
قائد الثورة الاسلامية: مصدر الاساءة للاسلام هو ...
مشروع النجف يتيح فرصة للتعرف على شخصية الإمام ...
إذاعة القرآن الكريم بأبوظبي تعلن برامج شهر رمضان
صور من التمييز بحق شيعة السعودية
الاربعاء.. قم تستضيف مؤتمر «فلسفة الفنون ...
الحشد الشعبي والجيش يحققان مكاسب كبيرة ويحرران ...
الكتب المهدوية في المطبوعات النجفية خلال قرن ...
الإسلام دين يدعو للسلام وفق منهج ومبادئ واضحة
الحكومة المصرية تسعى لحصر المساجد ونصب ...

 
user comment