عربي
Saturday 24th of July 2021
157
0
نفر 0
0% این مطلب را پسندیده اند

السؤال: أُودّ أن أسألكم عن رأيكم في كتاب أُصول مذهب الشيعة الإمامية الاثني عشرية ، لمؤلّفه ناصر بن عبد الله بن علي القفاري .

السؤال: أُودّ أن أسألكم عن رأيكم في كتاب أُصول مذهب الشيعة الإمامية الاثني عشرية ، لمؤلّفه ناصر بن عبد الله بن علي القفاري .

وأُودّ أن أعرف ردّكم على هذا الكتاب ، أرجو الإجابة عن سؤالي ؟

الجواب : إنّ نظرة أوّلية يلقيها الباحث على الكتاب ، توصله إلى أنّ الكتاب ليس تأليف فرد واحد ، بل هو تأليف لجنة شكّلت لهذا الأمر ، وذلك للاختلاف الفاحش في الأسلوب بين بحث وآخر ، بل وحتّى في طريقة أخذ النتائج .

هذا ، وإنّ الأُستاذ محمّد الحسيني ، كتب هوامش نقدية على هذا الكتاب ، نشرت في أعداد مجلّة " المنهاج " الصادرة في بيروت .

كما أنّ الدكتور فتح الله المحمّدي ، ألّف كتابه " سلامة القرآن من التحريف " في الردّ على بحث التحريف من كتاب القفاري .


الصفحة 322


هذا ، وقام الدكتور فتح الله المحمّدي أيضاً ، بتأليف كتاب اقتصر فيه على الأكاذيب والتدليس والافتراءات الموجودة في كتاب القفاري .

ومهما حاول القفاري واللجنة التي معه ، لإعطاء صورة موضوعية للكتاب ، إلاّ أنّ الأكاذيب والقصّ في الأحاديث والتحريفات كما هو ديدن الوهّابيون ، ولا يستطيعون أن يتخلّوا عنه واضحة وجلية فيه .

( أُمّ محمّد . السعودية ... )

الكتب التي فيها ردّ الشبهات :

السؤال: أواجه كثير من الأسئلة في العقائد من بعض الزملاء السنّة ، وقد ساعدني الاطلاع على موقعكم الردّ على الكثير منها ، أثابكم الله على هذا العمل خير ثواب .

أرغب في الاطلاع على بعض الكتب ، لتساعدني في ردّ الشبهات عن مذهب أهل البيت ، فهلا نصحتموني ببعض الأسماء لهذه الكتب ؟ جزاكم الله خير الدنيا والآخرة .

الجواب : يمكنكم مراجعة كتاب " الغدير " للعلاّمة الأميني (قدس سره) المجلّد الثالث ، حيث ردّ فيه على الكثير من الشبهات المطروحة ضدّ مذهب أهل البيت (عليهم السلام) ، وكذلك ننصحكم بمراجعة كتاب " دلائل الصدق " للعلاّمة المظفّر (قدس سره) ، وكتاب " المراجعات " للسيّد عبد الحسين شرف الدين (قدس سره) .

( محمّد إسماعيل . الكويت )

ترجمة أبي العلاء المعرّي :

السؤال: ما هو مذهب أبو العلاء المعرّي ؟ ودمتم موفّقين .

الجواب : قال الذهبي : " أبو العلاء : هو الشيخ العلاّمة، شيخ الآداب ، أبو العلاء ، أحمد بن عبد الله بن سليمان ... القحطاني ، ثمّ التنوخي المعرّي الأعمى ، اللغوي ، الشاعر ، صاحب التصانيف السائرة ، والمتّهم في نحلته .


الصفحة 323


ولد في سنة ثلاث وستّين وثلاث مائة ، وأضرّ بالجدري ، وله أربع سنين وشهر ، سالت واحدة ، وابيضّت اليمنى ، فكان لا يذكر من الألوان إلاّ الأحمر ، لثوب أحمر ألبسوه إيّاه ، وقد جدّر ، وبقي خمساً وأربعين سنة لا يأكل اللحم تزهّداً فلسفياً .

وكان قنوعاً متعفّفاً ، له وقف يقوم بأمره ، ولا يقبل من أحد شيئاً ، ولو تكسّب بالمديح لحصّل مالاً ودنيا ، فإنّ نظمه في الذروة ، يعدّ مع المتنبي والبحتري ... " (1) .

وقال ابن حجر : " أحمد بن عبد الله بن سليمان ، أبو العلاء المعرّي ، اللغوي الشاعر ، روى جزأً عن يحيى بن مسعر ، عن أبي عروبة الحرّاني ، له شعر يدلّ على الزندقة ، سقت أخباره في التاريخ الكبير ... " .

قال السلفي : " من عجيب رأى أبي العلاء ، تركه تناول كلّ مأكول لا تنبته الأرض ، شفقة على الحيوانات ، حتّى نسب إلى التبرهم ، وأنّه يرى رأي البراهمة في إثبات الصانع ، وإنكار الرسل ، وفي شعره ما يدلّ على هذا المذهب ، وفيه ما يدلّ على غيره ، وكان لا يثبت على نحلته ، ولا يبقى على قانون واحد ، بل يجري مع القافية إذا حصلت ... " (2) .

قال الشيخ عباس القمّي : " الشاعر الأديب الشهير ، كان نسيج وحده بالعربية ، ضربت اباط الإبل إليه ، وله كتب كثيرة ، وكان أعمى ذا فطانة ، وله حكايات من ذكائه وفطانته .

حكي أنّه لما سمع فضائل الشريف السيّد المرتضى اشتاق إلى زيارته ، فحضر مجلس السيّد ، وكان سيّد المجالس ، فجعل يخطو ويدنو إلى السيّد ، فعثر على رجل ، فقال الرجل : من هذا الكلب ؟ فقال المعرّي : الكلب من لا يعرف للكلب سبعين اسماً .

____________

1- سير أعلام النبلاء 18 / 23 .

2- لسان الميزان 1 / 203 .


الصفحة 324


فلمّا سمع الشريف ذلك منه ، قرّبه وأدناه ، فامتحنه فوجده وحيد عصره ، وأعجوبة دهره ، فكان أبو العلاء يحضر مجلس السيّد ، وعدّ من شعراء مجلسه ... " (1) .

( أُمّ علي القلاف . الكويت ... )

تخلّف عبد الله بن جعفر عن الحسين :

السؤال: هل كان زوج العقيلة زينب موجود في واقعة الطف ؟ وهل كان لها أبناء قتلوا مع الإمام الحسين ؟ وما هي أسمائهم ؟ مع جزيل الشكر .

الجواب : عبد الله بن جعفر زوج السيّدة زينب (عليها السلام) ، لم يكن في واقعة الطفّ ، وفي سبب تخلّفه عن الإمام الحسين (عليه السلام) عدّة أقوال :

منها : إنّ الإمام الحسين (عليه السلام) أشار عليه بالبقاء لمصالح ما .

ومنها : إنّه كان مريضاً آنذاك ، ومنها : أقوال أُخرى ، وتبقى كلّ هذه الأقوال في حيّز الاحتمال ، والتاريخ لم يذكر لنا بوضوح أسباب تخلّفه .

وعلى كلّ حال ، فإنّ أمثال عبد الله بن جعفر ، وابن عباس ، وابن الحنفية ، كان لهم دور مهمّ في إيصال مظلومية الإمام الحسين (عليه السلام) إلى الجميع .

وللسيّدة زينب (عليها السلام) ابناً باسم عون الأكبر من شهداء الطفّ ، قتل في حملة آل أبي طالب ، وهو مدفون في حفيرة آل أبي طالب ، ممّا يلي رجلي الإمام الحسين (عليه السلام) .

( محمّد إسماعيل . الكويت )

ترجمة أبي حيّان التوحيدي :

السؤال: أبو حيّان التوحيدي ، هل يعتبر أحد علماء أهل السنّة ؟ وما منزلته عند علمائهم ؟ وهل صحيح أنّ هناك من علمائهم من رماه بالزندقة ؟

____________

1- الكنى والألقاب 3 / 194 .


الصفحة 325


الجواب : قال العلاّمة الأميني (قدس سره) : " أبو حيّان التوحيدي ، صاحب التصانيف ، قيل : اسمه علي بن محمّد بن العباس ، نفاه الوزير المهلبي لسوء عقيدته ، وكان يتفلسف ، بقي إلى حدود الأربعمائة ببلاد فارس ، قال ابن مالي في كتاب الفريدة : كان أبو حيّان كذّاباً ، قليل الدين والورع ، مجاهراً بالبهت ، تعرّض لأُمور جسام من القدح في الشريعة ، والقول بالتعطيل .

وقال ابن الجوزي: كان زنديقاً، وقال الذهبي: صاحب زندقة وانحلال " (1) .

وقال الذهبي : " أبو حيّان التوحيدي : الضالّ الملحد ، أبو حيّان ، علي بن محمّد بن العباس ، البغدادي الصوفي ، صاحب التصانيف الأدبية والفلسفية ، ويقال : كان من أعيان الشافعية ... .

وقال أبو الفرج بن الجوزي : زنادقة الإسلام ثلاثة : ابن الراوندي ، وأبو حيّان التوحيدي ، وأبو العلاء المعرّي ، وأشدّهم على الإسلام أبو حيّان ، لأنّهما صرّحا ، وهو مجمج ولم يصرّح .

قلت : وكان من تلامذة علي بن عيسى الرماني ، ورأيته يبالغ في تعظيم الرماني ، في كتابه الذي ألّفه في تقريظ الجاحظ ، فأنظر إلى المادح والممدوح ! وأجود الثلاثة الرماني ، مع اعتزاله وتشيّعه .

وأبو حيّان ، له مصنّف كبير في تصوّف الحكماء ، وزهّاد الفلاسفة ، وكتاب سمّاه البصائر والذخائر ، وكتاب الصديق والصداقة ... " (2) .

( محمّد إسماعيل . الكويت ... )

ترجمة الجاحظ :

السؤال: هل يعتبر الجاحظ عند علماء أهل السنّة والرجاليين من الثقات ؟ وما رأي علماؤهم به ؟ أرجو ذكر بعض الكلمات عنه ؟

الجواب : قال الذهبي : " الجاحظ : العلاّمة المتبحّر ، ذو الفنون ، أبو عثمان

____________

1- الغدير 5 / 273 .

2- سير أعلام النبلاء 17 / 119 .


الصفحة 326


عمرو ابن بحر بن محبوب البصري المعتزلي ، صاحب التصانيف .

أخذ عن النظّام ، وروى عن أبي يوسف القاضي ، وثمامة بن أشرس .

روى عنه أبو العيناء ، ويموت بن المزرع ابن أخته ، وكان أحد الأذكياء .

قال ثعلب : ما هو بثقة .

وقال يموت : كان جدّه جمّالاً أسود ... .

قلت : يظهر من شمائل الجاحظ أنّه يختلق .

قال إسماعيل الصفّار : حدّثنا أبو العيناء قال : أنا والجاحظ وضعنا حديث فدك ، فأدخلناه على الشيوخ ببغداد ، فقبلوه إلاّ ابن شيبة العلوي ، فإنّه قال : لا يشبه آخر هذا الحديث أوّله " (1) .

وقال ابن حجر : " عمرو بن بحر الجاحظ صاحب التصانيف ، روى عنه أبو بكر بن أبي داود فيما قيل .

قال ثعلب : ليس بثقة ولا مأمون ، قلت : وكان من أئمّة البدع انتهى " (2) .

وقال الشيخ عباس القمّي (قدس سره) : " الجاحظ أبو عثمان عمرو بن بحر بن محبوب الليثي البصري ، اللغوي النحوي ، كان من غلمان النظّام ، وكان مائلاً إلى النصب والعثمانية ، وله كتب منها : العثمانية ، التي نقض عليها أبو جعفر الإسكافي ، والشيخ المفيد ، والسيّد أحمد بن طاووس ، وطال عمره ، وأصابه الفالج في آخر عمره ، ومات في البصرة ، سنة 255 " (3) .

( محمّد إسماعيل . الكويت )

157
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

السؤال: قال الإمام علي (عليه السلام) : " لم يطلع العقول ...
السؤال : ما الأدلّة على عصمة أهل البيت (عليهم السلام) من ...
السؤال: ما هي أنواع الشرك في العقيدة الشيعية ؟
القرآن الكريم :
ماهي الآية القرآنية التي تشير عدم إمكان تحريف القرآن ؟
ما كان اسم الخضر عليه السلام عندما ظهر في أيام نبي الله ...
دولة إفريقية يموت فيها واحد من كل ثلاثة مراهقين بسبب ...
ما هي الأدلة التي تثبت مشروعية التوسل بأهل البيت عليهم ...
في عهد رسول اللّه‏ صلى‏الله‏عليه‏و‏آله‏وسلم كان ...
السؤال : لا يبغضك يا علي إلاّ من خبث أصله ، هل هناك دليل ...

 
user comment