عربي
Tuesday 7th of December 2021
70
0
نفر 0
0% این مطلب را پسندیده اند

بغداد ترسل امدادت عسكرية كبيرة الى الرمادي لحسم المعركة مع داعش

العاصمة بغداد ترسل امدادت عسكرية كبيرة الى محافظة الرمادي أمس السبت، لحسم المعركة مع مسلحي داعش التكفيري الذي تسلل ارهابيوه مناطق في المحافظة وتسبب في نزوح عوائل منها .
بغداد ترسل امدادت عسكرية كبيرة الى الرمادي لحسم المعركة مع داعش

العاصمة بغداد ترسل امدادت عسكرية كبيرة الى محافظة الرمادي أمس السبت، لحسم المعركة  مع مسلحي داعش التكفيري الذي تسلل ارهابيوه مناطق في المحافظة وتسبب في نزوح عوائل منها .

قال ممثلو العشائر أنهم وقعوا "تعهدا خطياً" ينيط اشراك "الحشد الشعبي" في المعارك بأن تكون فصائله تحت اشراف مباشر من رئيس الحكومة حيدر العبادي .

وكشف مسؤولون محليون في المحافظة وزعماء قبائل عن بدء معركة "غير معلنة" منذ يومين في مناطق شرق وشمال الرمادي.

واكد المسؤولون عودة معظم الشباب المنتمين الى مقاتلي العشائر بعد ان نقلوا عوائلهم الى مناطق آمنة داخل بغداد، لاستئناف المعارك هناك.

كما تحدثوا عن تراجع عدد النازحين الى خارج المدينة بعد اشارات بقرب حسم المعركة في الرمادي.

وقال اركان الطرموز وهو عضو في مجلس محافظة الانبار "ان طلائع اعداد كبيرة من الآليات العسكرية والمدرعات والدبابات وصلت الى الرمادي، التي يبدو أنها جديدة ولم تستخدم سابقاً في الحرب".

وفي ضوء تلك التطورات يرجح المسؤول المحلي أن تحسم الساعات المقبلة المعركة في الرمادي، التي بدأت بالفعل في عدة مناطق من المدينة.

في غضون ذلك كشف رافع الفهداوي وهو احد شيوخ عشائر البو فهد في الرمادي عن بأن "القوات التي وصلت الى الانبار هي قوات اتحادية، ولم يدخل اي فصيل من الحشد الشعبي حتى الآن الى الانبار".

وفي السياق ذاته يقول مزهر الملا وهو احد الزعامات المحلية في الانبار بأن"المعارك مستمرة منذ السبت، ولكن من دون ان تعلن ساعة الصفر، حتى لا تعطي فرصة للمسلحين بأخذ الحيطة".

ويرجح الملا في تصريح لـ"المدى" أن يكون "رئيس الحكومة حيدر العبادي يقود المعارك من معسكر الحبانية في شرق الفلوجة"، حيث تسربت أنباء عن تواجده هناك منذ يومين.

ويضيف الملا وهو مرشح سابق لمجلس النواب أن "القطعات العسكرية الجديدة التي تضم شرطة اتحادية وجيشاً، بدأت بتوجيه ضربات وقائية الى مناطق السجارية والصوفية في شرق الرمادي، بالاضافة الى قوات تنفذ عمليات اخرى في مناطق البو فراج والبو عيثة في شمال الرمادي"


source : abna
70
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

داعش التكفيري يرتكب جريمة بشعة ويحرق اربعة من ...
ترجمات القرآن الموجهة للأطفال يجب أن تتم على يد ...
النظام يشن على البحرانيين حربا في أرزاقهم
قال أمير المؤمنين (ع): سمعت رسول الله (ص) يقول: أنا ...
اليوم.. مؤتمر «الاساس في العلاقات الخارجية ...
القوات العراقية تحبط هجوما لـ "داعش" على ...
حضور نقيب القراء المصريين كحكم في المسابقة ...
رجال الأمن والجمارك في الكويت تضبط شحنة المواد ...
مركز قائمية اصفهان ينتج مجموعة برمجيات قرآنية ...
مبدعة إنجليزية تعمل علی إحیاء نمط الحیاة ...

 
user comment