عربي
Sunday 11th of April 2021
2434
0
نفر 0
0% این مطلب را پسندیده اند

كاتب فلسطيني يتسائل لماذا يغيب قتلى وجرحى حرب اليمن عن معظم الشاشات العربية؟

تسائل الناشط والكاتب الفلسطيني عبد الباري عطوان وهو مقيم في لندن ان شهداء الحرب اليمنية وجرحاها يغيب عن معظم شاشات الفضائيات العربية ؟
كاتب فلسطيني يتسائل لماذا يغيب قتلى وجرحى حرب اليمن عن معظم الشاشات العربية؟

تسائل الناشط والكاتب الفلسطيني عبد الباري عطوان وهو مقيم في لندن ان شهداء الحرب اليمنية وجرحاها يغيب عن معظم شاشات الفضائيات العربية ؟

وقال عطوان " تزدحم شاشات محطات التلفزة العربية، والخليجية منها بالذات، بأخبار القصف الجوي في اليمن، والاهداف التي تدمرها، وسط حالة من النشوة غير مسبوقة، ولكن من النادر ان تعرض صورا للقتلى من المدنيين الابرياء الذين يسقطون من جراء هذا القصف، وتؤكد الامم المتحدة ان عددهم وصل الى ما يقرب الالف قتيل وثلاثة آلاف جريح حتى كتابة هذه السطور.

ويضيف عطوان " الشاشات لم تبث صورة واحدة لطفل يمني قتيل، او حتى مصابين، وهي التي تدعي المهنية والموضوعية، ويطرح بعضها شعار “الرأي والرأي الآخر”، وكأن الحرب الدائرة حاليا في اليمن لما يقرب من الاربعة اسابيع تستخدم قذائف الورود والرياحين، وليس صواريخ امريكية الصنع، تحمل رؤوسا شديدة التدمير للحجر والبشر معا.

وقال "الوضع الانساني في اليمن في ذروة السوء، وهذا ليس كلامنا وحدنا، وانما بان كي مون امين عام الامم المتحدة الذي طالب بهدنة فورية لايصال المساعدات الانسانية والمواد الغذائية لاكثر من 25 مليون يمني باتوا مقطوعين عن العالم بسبب هذه الحرب، ولكن جميع نداءاته هذه لم تجد آذانا صاغية".

وقال "غالبية المدن اليمنية، بما في ذلك العاصمتان الشمالية والجنوبية، المؤقتة والدائمة، تعاني من انقطاع شبه كامل للكهرباء والماء والوقود، ومعظم المواد الاساسية، الغذائية والدوائية، فالموانيء معطلة، والمطارات مدمرة، والبلاد تعيش حالة من العزلة المطلقة مع العالم الخارجي، والمواطنون اليمنيون، بغض النظر عن مذهبهم، ممنوع عليهم الهجرة للنجاة بأرواحهم، الى دول الجوار، مثلما يحدث في كل الحروب (باستثناء حرب غزة). ومن الغريب ان دول الجوار تقول انها تخوض هذه الحرب دفاعا عنهم وحقنا لدمائهم".

وقال "ما نسمعه هذه الايام هو الحديث عن تدمير اهداف ومخازن اسلحة هنا وهناك، ومناورات عسكرية جوية وبرية وبحرية، ومشاركة طائرات هذه الدولة او تلك في الغارات الجوية، في تسابق يتحسر عليه اهل غزة، وكأن صنعاء عاصمة الريخ الالمانية برلين في ذروة الحرب العالمية الثانية، وعدن مدينة ليننغراد او بطرسبرغ الروسية".

وختم بالقول "الشعب اليمني الذي يجسد قمة الكرامة والمروءة واحترام النفس، لن يستجدي العطف من اشقائه الذين جوعوه، وهمشوه، واغلقوا ابواب العيش في وجهه، ولكنه في الوقت نفسه لن ينسى، وان غفر، انطلاقا من اصالته وشيمه الاخلاقية في التسامح، واتقوا غضب هذا الشعب الذي هزم كل الغزاة على مر التاريخ، وظل شامخا مثل جباله الشماء"


source : abna
2434
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

التحفيظ هو المرحلة الأكثر استراتيجية في تعليم القرآن
أكبرُ حافظةٍ للقرآنِ الكريمِ في مشروعِ الألفِ بكربلاء
الزهراء هني: لولا فضل حفظ القرآن لما تمكنت من دراسة ...
أشبال جمعية "تراتيل الفجر" القرآنية يحصدون ...
الامارات: إنطلاق الدورة الـ18 من جائزة رأس الخيمة ...
قائمة الجرائم والممارسات الوحشية الإسرائيلية بحق ...
إنطلاق معرض للأعمال الخطية الإسلامية والقرآنية في ...
مصور/الكنائس تفتح أبوابها لصلاة المسلمين بعد إحراق ...
مسابقة وطنية لإكتشاف مواهب تجويد القرآن والإنشاد ...
اقتراح تخصيص نسبة من ميزانيات الدوائر الرسمية ...

آخر المقالات

التحفيظ هو المرحلة الأكثر استراتيجية في تعليم القرآن
أكبرُ حافظةٍ للقرآنِ الكريمِ في مشروعِ الألفِ بكربلاء
الزهراء هني: لولا فضل حفظ القرآن لما تمكنت من دراسة ...
أشبال جمعية "تراتيل الفجر" القرآنية يحصدون ...
الامارات: إنطلاق الدورة الـ18 من جائزة رأس الخيمة ...
قائمة الجرائم والممارسات الوحشية الإسرائيلية بحق ...
إنطلاق معرض للأعمال الخطية الإسلامية والقرآنية في ...
مصور/الكنائس تفتح أبوابها لصلاة المسلمين بعد إحراق ...
مسابقة وطنية لإكتشاف مواهب تجويد القرآن والإنشاد ...
اقتراح تخصيص نسبة من ميزانيات الدوائر الرسمية ...

 
user comment