عربي
Sunday 27th of September 2020
  456
  0
  0

الحكومة الليبية المعترف بها تتهم تركيا بالتدخل في شؤونها الداخلية

الحكومة الليبية المعترف بها تتهم تركيا بالتدخل في شؤونها الداخلية

أعلنت الحكومة الليبية المعترف بها دوليا، مقاطعتها للشركات التركية واستبعادها من جميع المشاريع في ليبيا. ويأتي هذا القرار بعد اتهام هذه الحكومة لأنقرة بالتدخل في شؤون ليبيا الداخلية.

وقالت الحكومة إن "مجلس الوزراء خلال اجتماعه الاستثنائي الرابع للعام الحالي برئاسة عبد الله الثني قرر استبعاد الشركات التركية من كافة المشاريع في الدولة الليبية".

وأوضحت أنها "ناقشت خلال الاجتماع كتاب نائب رئيس مجلس الوزراء لشؤون الهيئات بشأن اعتماد محضر اجتماع لجنة العطاءات الفرعية لجهاز تنفيذ مشروعات الإسكان والمرافق، الخاص بترسية بعض المشاريع".

وأشارت إلى أن "مجلس الوزراء أبدى ملاحظاته بشأن بعض الشركات المشاركة في العطاءات، وقرر إعادة النظر في جميع تعاقدات المشاريع مع الشركات الأجنبية ومراجعتها إضافة إلى استبعاد الشركات التركية من كافة المشاريع في الدولة الليبية".

الثني يتهم أنقرة بالتدخل في شؤون بلاده
وكان رئيس الحكومة الليبية عبد الله الثني هدد الأسبوع الماضي تركيا باتخاذ إجراءات تشمل وقف التعامل مع شركاتها جراء ما اعتبره تدخلا تركيا في شؤون بلاده.

وقال الثني في تصريحات صحفية إن التدخل التركي "يؤثر تأثيرا سلبيا على أمن واستقرار ليبيا"، لافتا إلى أن "موقف رئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان واضح" على حد وصفه.

وأضاف "سنضطر إلى اتخاذ إجراءات تجاه هذه الدولة. وفي النهاية تركيا هي الخاسرة لأن ليبيا بإمكانها التعامل مع أية دولة، والشركات التركية هي التي ستخسر استثماراتها في ليبيا".

وتعتبر السلطات الليبية المعترف بها دوليا والتي لجأت إلى شرق البلاد بعد سيطرة ميليشيات فجر ليبيا على العاصمة طرابلس وإعادتها إحياء المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته وإنشائها حكومة إسلامية منذ أب/ أغسطس الماضي، أن تركيا

تدعم فصيل الإسلام السياسي بينه ميليشيات "فجر ليبيا" إضافة إلى "أنصار الشريعة" التي يعتبرها مجلس الأمن جماعة إرهابية وتكفيرية

 


source : www.abna.ir
  456
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخر المقالات

قال رسول الله (ص):مَنْ منّ الله عليه بمعرفة أهل البيت و
سماحة العلامة انصاريان :قال الصادق ع: أن الحسن بن على ع
المعارك بعيدة جدا عن قاعدة العند / العاقبة هي الفرج ...
تفاصيل أكثر حول اعتقال الارهابي أحمد الأسير
المعرض القرآنی يشكل فضاء مثالی لإنتاج برنامج إذاعی
وقف تركي يرسل 21 ألف مصحف إلى 15 دولة إفريقية
ضابط إسرائيلي كبير يعرب عن قلقه من الخبرة المتراكمة ...
ديفيد بتريوس يقترح لمحاربة داعش الاعتماد على ...
مؤتمر "الأطروحات العلمية في الدراسات القرآنية" ...
قبسات من سيرة الامام الحسن العسكري(ع)

 
user comment