عربي
Wednesday 10th of August 2022
0
نفر 0

لقاء تشاوری بعنوان "دفاعا عن القدس عاصمة الارض والسماء"

 

عقد تجمع الهيئات الثقافية اللبنانية والفلسطينية والاسلامية والمسيحية لقاء تضامنيا تشاوريا فی مقر نقابة الصحافة فی بيروت تحت شعار: "دفاعا عن القدس عاصمة الارض والسماء والاماكن المقدسة".

وافاد مراسل وكالة الانباء القرانية العالمية (ايكنا) فی بيروت، ان المجتمعين تدارسوا ما آلت اليه الاوضاع فی فلسطين عامة والانتهاكات التی يتعرض لها القدس الشريف خاصة.

افتتح اللقاء نقيب الصحافة محمد البعلبكی، الذی أشار الى ان دولة الاغتصاب تتحدى العالم كله فی ما ترتكب من جرائم فی فلسطين وبصورة خاصة فی القدس وفی المسجد الاقصى. ورأى ان المحاولات التی يقوم بها العدو لسرقة المسجد الاقصى لن يكتب لها النجاح، ما دام فی ضمير العالم جميعا مسلمين ومسيحيين وفی ضمير كل الشرفاء.

واكد ان لبنان لن يكون الا فی طليعة المدافعين عن القدس، مذكرا بقول قداسة البابا الراحل يوحنا بولس الثانی ان "لبنان اكبر من وطن هو رسالة"، داعيا جميع اللبنانيين الى التحرك نصرة للاقصى.

واكد الامين العام للجنة الاسقفية للحوار الاسلامی المسيحی الاب انطوان ضو "أن القدس هی المدنية المقدسة وعاصمة فلسطين، ولا حياة لنا بلا القدس كمسلمين ومسيحيين وعرب، وقال: "كلنا نتوجه اليوم الى القدس، لندعم اهلنا المضطهدين، ضد عدو الحرية والحضارة والثقافة والمسيحية والاسلام. واضاف: "الاقصى المبارك هو ليس فقط للمسلمين ولكنه قلب الحضارة الانسانية جميعا وعندما يعتدى على الاقصى يعتدى على كنيسة القيامة.

ولفت الى ان "ما يقوم العدو الاسرائيلی هو مسيرة تاريخية للقضاء على القدس"، داعيا "الى حماية الاقصى ومقاومة هذا المشروع الذی يريد ان يقضی على الثقافة والحضارة". وناشد العالم اجمع الوقوف دفاعا عن القدس والمقدسات المسحيية والاسلامية.

وكانت مداخلات لكل من الشيخ حسن غبريس عن تجمع العلماء المسلمين، ورئيس تحرير مجلة فلسطين رأفت مرة، رئيس مركز بيروت الوطنی زهير الخطيب، سمير احمد باسم اللقاء الثقافی الفلسطينی، رئيس دائرة التثقيف فی التيار الوطنی الحر بسام الهاشم، المسؤول المركزی للشباب والرياضة فی حركة "امل" حسن قبلان، المستشار الثقافی لسفارة دولة فلسطين ماهر مشيعد، ميرنا زكريا عن التجمع النسائی لتيار المردة, امين عام الحركة الثقافية فی لبنان بلال شرارة، حمزة بشتاوی عن اتحاد الصحافيين والكتاب الفلسطينيين.

647
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:
لینک کوتاه

آخر المقالات

بِئْسَ العَبْدُ عَبْدٌ يَكُونُ ذَا وَجْهَيْنِ ...
الإسلام.. ثاني أكثر الديانات إنتشاراً في إيطاليا
مؤتمر اممي بجنيف حول حقوق الإنسان والحريات في ...
أكثر من 300 مسلح و11 دبابة خسائر "داعش" في هجوم ...
اعتقالات في القطيف وتشديد حكم الشيخ آل زايد إلى 10 ...
مقتل 30 شخصا على الأقل وإصابة 100 بتفجيرين شمال ...
سميرة جبريل: يوم القدس هو يوم الفصل بين الحق ...
“داعش” كانا يصليان قبل اغتصابنا ويعتبران ...
البحرينيون يستعدون للعودة الى ميدان الشهداء وسط ...
إغلاق دارنشر إسلامیة في الصین بتهمة الإرهاب

 
user comment