عربي
Saturday 19th of September 2020
  560
  0
  0

ما هي الطريقة التي يمكن بها منع تكرار الإصابة بالحمى الروماتيزمية ؟

الطريقة المثلى للوقاية هي بتناول البنسلين (penicillin benzathin) كحقنة في العضل مرة كل 3 - 4 أسابيع أو الآيرثرومايسين (erythromycin) عن طريق الفم لمن لديه حساسية ضد البنسلين .. ، ولكن استخدام الحبوب لسنوات يعتبر أقل فاعلية في الوقاية من نوبات التهابات الحلق البكتيرية ، و يستمر إعطاء البنسلين على حسب حال و وضع القلب للمريض ، ففي حال وجود إصابة قلبية قد يستلزم الأمر تناول الحقن إلى سن الثلاثين أو الخامسة و الثلاثين ، و هذا ما اختلف عليه الأطباء ..

أما في حالة عدم وجود إصابة في صمامات القلب فيعطى البنسلين كل  3-4  أسابيع لمدة خمس سنوات بعد أول نوبة أو حتى يبلغ المصاب سن العشرين ، و من الأفضل أن يقرر الطبيب المعالج تلك المدة الزمنية تبعاً لحالة المريض و مدى استجابته للعلاج والمتابعة الطبية.

* هل يجب استئصال اللوز مبكراً ؟

التهاب اللوزتين المزمن عادة ما تكون معالجته ذات أهمية خاصة ، و ذلك لكثرة أهمية اللوزتين في الجسم ، و إذا كانتا لاتعانيان من تضخم ، لايجب إزالتهما لأهميتهما الخاصة في تطور الجهاز المناعي.

* ما هي الملامح السريرية للمرض؟

تتبدل الملامح السريرية بشكل كبير ، و الأعراض الهامة هي جفاف الحنجرة المتكرر أو المستمر ، الألم عند البلع مع صعوبة البلع و التنفس ، قد يوجد إحساس بجفاف و تهيج في الحنجرة مع رائحة نفس كريهة ، أكثر مع التنفس المزمن عن طريق الفم ، و لم تحدد الأمراض الأساسية المزمنة للوزتين بشكل جيد بعد ، فقد يشكو الأطفال من تضخم عقد ليمفاوية في الرقبة ، نقص شهية مع كسب وزن ضعيف .. ، و كما هو معروف بأن بعضاً ، مما ذكر يشاهد أيضاً في الأمراض المزمنة الأخرى ، يمكن أن تحدث تضخماً في اللوزتين و اللحمية مسببة انسداداً في المسالك الهوائية عند الأطفال المصابين بالتهاب اللوزتين المزمن ، و تتضمن الأعراض ضخامة اللوزتين و اللحمية ، الشخير ، التنفس عن طريق الفم.

* البعض يولد بدون لوزتين.. عدم وجودهما ، هل يسبب مشاكل صحية ؟

إذا كان الله سبحانه و تعالى خلق كل أعضاء الجسم لحكمة و لعمل محدد ، فإن صادف عدم وجود اللوزتين ، و كان الشخص مصاباً بمرض نقص الدفاع الجرثومي للجسم ، يتعين عليه استخدام فيتامينات معوضة و علاج مناسب ، أما إذا كان لايعاني من شيء فلاداعي للقلق..

عند التهاب أو إصابة اللوز بالفطريات أو الميكروبات أو الدماميل ، يجب علاجها أولاً ، و إن تعذر شفاؤها في هذه الحالة ينصح بإجراء عملية للتخلص منها..


source : تبیان
  560
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخر المقالات

الحضارة الاسلامیة
المرجع نوري الهمداني: ضرورة تبيين الحقائق لأبناء ...
الإمام الخامنئي يدعو الحكومات الإسلامية إلى التحرك ...
وصايا عشر.. من أجل حياة زوجية سعيدة!
مشكلة الأسرة المعاصرة
شهر رمضان ... العيادة الغذائية
المـرأة والأسـرة
تفتح القابليات
أسرار ينبغي أن تعرفها المرأة.. والرجل أيضاً
المرأة ووحدة النوع الانساني

 
user comment