عربي
Monday 21st of June 2021
351
0
نفر 0
0% این مطلب را پسندیده اند

اعلان يوم البقيع يوم العزاء والمصيبة

اعلان يوم البقيع يوم العزاء والمصيبة

أعلن المرجع الشيعي آية الله الشيخ لطف الله الصافي الکلبايکاني في بيان له اليوم، يوم 8 شوال (يوم البقيع)، يوما يقام فيه العزاء و تدان فيه الجرائم الكبيرة التي ارتكبت بحق مقبرة البقيع، مقبرة أهل بيت النبي الكريم (ص).

اعلان يوم البقيع يوم العزاء والمصيبة

  ويمثل يوم 8 شوال 1344 هجرية المصادف لـ 25-4-1925 ذكرى اعتداء الحركة الوهابية في السعودية على مقبرة (بقيع الغرقد)، حيث عمدت الحركة الى تهديم وانتهاك حرمة مراقد أربعة من ائمة اهل بيت النبي عليهم السلام وهم: الامام الحسن المجتبى، الامام علي بن الحسين (زين العابدين)، الامام محمد الباقر، والامام جعفر الصادق ، اضافة الى قبور زوجات وأصحاب النبي رضوان الله تعالى عليهم.

وقال المرجع الشيعي الصافي الكلبايكاني في بيانه: ان الخسارة التي أحدثتها هذه الاعتداءات هي أكبر و أشد خطرا من اعتداءات حملات المغول التي دمرت الكثير من تاريخ المسلمين.

وشدد على أن اعداء الاسلام عمدوا الى تهديم هذه المراقد والاثار الاسلامية بقصد دثر تاريخ العصر الاسلامي وأمجاده، لأن هذه الاثار تمثل شاهدا على شخصية الرسول الأكرم (ص) وأهل بيته الاطهار، ودليلا على هوية الدعوة المحمدية.

وأكد المرجع أنه لايوجد أي تاريخ مكتوب يمكن له أن يحل مكان هذه المقامات المقدسة، ولو أن أي دولة اخرى ملكت هذه الاثار أو اقل منها بكثير لحافظت عليها وجعلت من حمايتها هدفا اساسيا لديها.

وطالب المرجع جميع المسلمين باتخاذ هذا اليوم، يوم مصيبة يقيمون فيه مجالس عزاء ضخمة، ويدينون جريمة التخريب النكراء، لكي لا ينسى أحد هذه الاساءة الكبرى للاسلام والقرآن وشخص النبي الاكرم واهل بيته الاطهار.

وأكد على ضرورة إعادة إعمار مقبرة البقيع والمقامات العظيمة هناك، خاصة محل ولادة النبي الاكرم (ص) في مكة المكرمة، ومرقد جد وعم وزوجة الرسول الاكرم ، اضافة الى مرقد سيد الشهداء حمزة في المدينة المنورة، وكل شهداء البقيع المظلومين، والائمة الاربعة، داعيا الى حفظ هذه المفاخر الاسلامية المنقطعة النظير.

واعتبر المرجع هذا اليوم يوم حزن لاهل بيت النبي(ص)، ويوما يتذكر فيه الشيعة الهجوم على تاريخ المسلمين، والاساءة الى الوثائق الاسلامية، واستمرار هذه الاساءة.

وختم المرجع بيانه بالاية الكريمة (يريدون ليطفئوا نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون).


source : ابنا
351
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

سماحة العلامة الاستاذ انصاریان :يروى أبو خالد الكابلى ...
المرجعية الدينية في العراق تدين اختطاف الصيادين ...
سماحة العلامة انصاریان:إن النبي صلى الله عليه و آله ...
اصدار برنامج كومبيوتري يتضمن مجموعه مؤلفات الشهيد ...
موسم الحج هو مؤتمر عالمی للتعارف بين المسلمين
فیلم "محمد رسول الله(ص)" یصوّر الإسلام الحقیقی
التنوع في التراجم الإسطنبولية للقرآن يعبّر عن تأثير ...
"رواق الأزهر" يعلن عن منحة مجانية لتحفيظ القرآن ...
إعادة تنظیم ۱۷ ألف دار قرآنیة في السنغال
إختتام المرحلة التمهيدية للمسابقة القرآنية بقم ...

 
user comment