عربي
Saturday 13th of August 2022
0
نفر 0

ناشط مصري یحکي عن زیارة وفده لإيران

ناشط مصري یحکي عن زیارة وفده لإيران

قال أمين عام اتحاد قوى آل البيت(ع) بمصر، إنه بعدما أزيلت الحواجز المصطنعة من النظام الفاسد البائد فى مصر قام وفد من الأشراف والصوفية ومحبى آل البيت، بزيارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وذلك لإعادة دور مصر القيادى.
 

 


وفقا لما أفادته وکالة أهل البیت(ع) للأنباء  قال «الأستاذ الطاهر الهاشمي» الناشط الشيعي، وأمين عام "اتحاد قوى آل البيت(ع) بمصر" إنه بعدما أزيلت الحواجز المصطنعة من النظام الفاسد البائد فى مصر قام وفد من الأشراف والصوفية ومحبى آل البيت، بزيارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وذلك لإعادة دور مصر القيادى.

و أشار الطاهر الهاشمي إلى أمرين أولهما أن مصر تنشد الوحدة الوطنية ودرء الخلافات بين المسلم والمسيحى، وثانيهما أنها تحرص على الوحدة بين أبناء الدين الإسلامى الحبيب، موضحاً أن العلاقات الإنسانية والإسلامية والعربية تحتاج إلى قوة دافعة لها من أجل توثيقها.

وأضاف الهاشمى أنهم التقوا بـ"آية الله الشیخ مكارم الشيرازي" المرجع الدينى الإيراني الذى أبدى ترحابه بالوفود الشعبية لإيران مشدداً على ضرورة تبادل الزيارات بين علماء الأزهر الشريف والمرجعيات الشرعية لتعزيز العلاقات بين المؤسستين بوصفهما المرجعيتين الرئيسيتين للمسلمين السنة والشيعة فى العالم، مؤكداً أن العالم متعطش لنداء الإسلام.

وأضاف الشیخ الشيرازي فى كلمته للوفد المصري أن دور المرجعية الدينية فى سياسة الدولة هو إن الحكومة ملتزمة بالعمل وفقاً لتعاليم المرجعية والمرجعية هى التى تشرف على أداء وعمل الحكومة، لافتاً إلى أنه إذا حدث انحراف عن الخط الذى رسمته الثورة الإسلامية المباركة فإنهم يوجهوا التحذير للحكومة فوراً، منتقداً محاولة تشويه صورة الثورة الإسلامية فى إيران من خلال الإعلام الغربى، مشيراً إلى أن التقدم العلمى والتكنولوجى فى إيران جعلها من الدول المتقدمة، وبالتالى فهى مؤهلة للعب دور كبير على الساحة الإقليمية والدولية وهى الآن قوة عظمى للدفاع عن الإسلام والمسلمين ضد القوى الاستكبارية من الأمريكان واليهود وأمن وأمان لجميع الدول الإسلامية، محذراً من فتنة المد الوهابى وقائلاً "إنه ليس هناك مشكلة أبداً بين كل طوائف الإسلام إلا هذه السلفية الوهابية التكفيرية فهم الذين يثيرون المشاكل وينشرون الفتن والحروب المذهبية بين السنة والشيعة".

وعن ثورة 25 يناير قال المرجع الدينى إن الشعب المصرى يستعد لإعداد دستور يحدد هوية مصر الجديدة قائلاً "لا تخافوا من إقامة الدولة الإسلامية ولا تخشوا من اتهامكم بالرجوع للعصور الوسطى فأنتم شعب قوى، ولكم مذهب قوى تستطيعون به إقامة الدولة المصرية القوية، مؤكداً أن إيران على أتم الاستعداد بتقديم المساعدة لمصر وتضع خبراتها تحت تصرف مصر، موضحاً أنهم مستعدون لدفع عجلة الاقتصاد المصرى من خلال الشعب الإيرانى الذى يتلهف لزيارة العتبات المقدسة وأضرحة أهل البيت فى مصر وعلى رأسها ضريح رأس الإمام الحسين والسيدة زينب والسيدة نفيسة وعلى زين العابدين عليهم السلام وغيرهم من الأضرحة وإن هناك أكثر من 2 مليون سائح إيرانى يمكنهم زيارة مصر سنوياً وقال إن المواطن الإيرانى سخى بطبعه نظراً للحالة الاقتصادية المرتفعة التى يتمتع بها.


source : ابنا
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:
لینک کوتاه

آخر المقالات

منظمة الأوقاف الإیرانیة تنعی وفاة القارئ ...
شابٌّ عراقي يتبرّع بتكاليف زواجه كاملة لقوّات ...
ايران ترسل شحنة خامسة من المساعدات الانسانية الى ...
الآلاف من الزوار يتوافدون على مرقد الإمامين ...
المركز الإسلامي بنيويورك: الإعلام الأمريكي يظهر ...
تنظيم مسابقة لاختيار شعار المهرجان القرآنی ...
الحكم على وزير الداخلية المصري الاسبق بالسجن سبع ...
الرئيس البرازيلي يقيم استقبالا رسميا للرئيس ...
تنافس إسلامي في مسابقة قرآنية بکالیفورنیا
تأجيل جلسة محاكمة المتهيمن في تفجير مسجد الإمام ...

 
user comment