عربي
Monday 26th of July 2021
400
0
نفر 0
0% این مطلب را پسندیده اند

الديهي وسط عوائل الشهداء: متمسكون بهذه المطالب لأننا نحب البحرين، وليس لنا وطن آخر نحبه.

الديهي وسط عوائل الشهداء: متمسكون بهذه المطالب لأننا نحب البحرين، وليس لنا وطن آخر نحبه.

 وجّه الشيخ حسين الديهي نائب أمين عام الوفاق، تحية خاصة للصحفيين والإعلاميين، وخص بالاسم منهم، الصحافية ريم خليفة، والدكتور منصور الجمري رئيس تحرير الوسط السابق، والكاتب والصحفي المفرج عنه عباس المرشد وغيرهم، وقال الديهي إن الصحفيين يبذلون أرواحهم في سبيل قول الحق والصدق والدفاع عن الوطن.

الديهي وسط عوائل الشهداء: متمسكون بهذه المطالب لأننا نحب البحرين، وليس لنا وطن آخر نحبه.

  جاء حديث الديهي في مهرجان الجمعة السياسي والذي كان في قرية المصلى، تحت شعار (متمسكون بمطالبنا)، وأكد الديهي (الذي يخطب في الجماهير لأول مرة بعد رفع قانون السلامة الوطنية)، أن شعب البحرين جيلاً بعد جيل، يحلم بحكومة عادلة، منصفة، كفوءة، قادرة على تلبية متطلباته العادلة. وأنه ما زال متمسكاً بمطالبه المشروعة، فلا عودة للوراء، ومن يعتقد ذلك فهو واهمٌ .. واهم.

 وعدد الديهي هذه المطالب انطلاقاً من مبدأ الملكية الدستورية القائمة على السيادة الشعبية، وأكد على أن الوفاق ومن حولها جماهيرها مصرة ومتمسكة بمطلب الحكومة المنتخبة، التي تعبر عن تطلعات الشعب، وبرلمان كامل الصلاحيات ومن مجلس واحد، وقضاء مستقل، وداوئر عادلة تحقق مبدأ صوت لكل مواطن.

وشدد الديهي على مطلب الأمن للجميع، وقال إن الشعب فقد الأمن بسبب السلطة، فالأمن العام مفقود، والأمن الوظيفي مفقود والأمن المعيشي مفقود والأمن التعليمي مفقود، وطالب بشراكة الجميع في بناء المؤسسات الأمنية.

وأكد الديهي أن من يعادي الديمقراطية اليوم هو مستفيد من الديكتاتورية وهو يخالف الفطرة البشرية، ويعيش عيشة ملوثة بالظلم ، وأضاف "أعداء الديمقراطية هم من يرفضون الحرية عن أنفسهم، أوجدتم أحداً حراً عاقلاً يطالب بأن لا يختار حكومته ".

وحول الحوار، قال الديهي مخاطباً الجماهير "إن الوفاق شاركت في هذا المنتدى الحواري رغم معرفتها بأن نتائجه أُعدت سلفاً، إلا أنها كانت حريصة على إيصال مرئياتكم أنتم" وأضاف " لكن الآخرين أرادوا له أن يكون منتدى للدردشة والجدل العقيم. أريد له أن يكون حوارا للإبقاء على ماكان إن لم يكن للتراجع".

واكد الديهي أن ما يجري يمكن وصفه بجلسات إنتاج الرؤى والأفكار، وأن لا صحة لعنوان التوافق فهذا تدليس وكذب سينكشف قريباً.  وطالب الديهي بإلغاء جميع مقررات هذا المنتدى الذي سُمي بالحوار لأنه لا يلبي طموحات الشعب وإرادته، ولا علاقة له بالأزمة السياسية المستفحلة في البحرين.

وفي ختام حديثه، دعا الديهي كل من ناله انتهاك أو شهد بعض الانتهاكات أو يمتلك أدلة عليها أن يبادر للتعاون والتعاطي الإيجابي مع اللجنة التي شكلتها جمعية الوفاق من أجل حصر وتوثيق الانتهاكات، سواء كانت ظلماً، سباً، شتماً، ضرباً، تكسير سيارة أو ممتلكات، فصلا، أو سحب بعثة، أو غيرها.


source : ابنا
400
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

الثورة الاسلامية في ايران أدت الى تحقيق البلوغ الفقهي ...
جائزة نوبل للسلام لإبادة مسلمي ميانمار
السلطات البحرينية تطلق سراح رئيس شورى الوفاق جميل كاظم
يوم القرآن في اسبوع الكتاب فرصة مناسبة لعرض الآثار ...
قريباً.. تدوين الخطة التنفيذية لحفظ القرآن في مرحلة ...
سرايا الأشتر تعلن مسؤوليّتها عن إصابة عناصر من ...
الشيعة في عمان
وثائق تكشف عن أن أمريكا سمحت بقيام تنظيم داعش التكفيري ...
قائد الثورة: للحوزة العلمية قابليات كبيرة لتأهيل ...
تركيا تضع خطة عسكرية لاجتياح شمالي سوريا

 
user comment