عربي
Sunday 11th of April 2021
523
0
نفر 0
0% این مطلب را پسندیده اند

دار السيدة رقية(س) للقرآن تنظم الدورة التأهيلية الثالثة والصيفية الخامسة للقرآن

دار السيدة رقية(س) للقرآن تنظم الدورة التأهيلية الثالثة والصيفية الخامسة للقرآن

انعقد حفل اختتام الدورة الثالثة للطلاب الوافدين إلى دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم من الكويت والسعودية، والدورة الخامسة التي تخرّج فيها طلاب الدورة الصيفية الخامسة لعام 1432 هـ بمقر دارالسيدة (س) للقرآن الكريم بمدينة قم المقدسة.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية العالمية   أنه تهلّ علينا هذه الأيام في شهر شعبان المبارك ذكرى ولادة باقة من الأنوار المحمّدية آخرها ولادة إمام زماننا ونور عيوننا الحجّة بن الحسن المهدي (عجّل الله تعالى فرجه وجعلنا من أنصاره) الذي يملأ الأرض قسطاً وعدلاً كما ملئت ظلماً وجوراً.

وتزامناً مع هذه المناسبة المباركة والولائية فقد انعقد بحمد الله حفل اختتام الدورة الثالثة للطلاب الوافدين إلى دار السيدة رقية (عليها السلام) للقرآن الكريم من الخارج (الكويت والسعودية)، والدورة الخامسة التي تخرّج فيها طلاب الدورة الصيفية الخامسة لعام 1432 هـ.

وهذه المناسبة العظيمة أقامت الدار حفلاً بهيجاً لطلاب الدورتين حضره عدد من الشخصيات القرآنية البارزة وفضلاء الحوزة العلمية، تقدّم الشيخ «أحمد الخليفة» كعرّيف لهذا الحفل المبارك. وتتلخّص فقرات الحفل فيما يلي، ابتدأ الحفل بتلاوة عطرة لآيات من الذكر الكريم تشرّف بها الطالب «أحمد علي ذياب»، و كلمة طلاب الدورة التأهيلية الثالثة ألقاها الطالب «أحمد حسن بوصلحه»، وقراءة تحقيقية مجوّدة للقرآن الكريم شنّف بها أسماع الحاضرين القارئ الحاج «علي الكعبي» أحد أعضاء فرقة الغدير للتواشيح الإسلامية، وبعد ذلك تقدّم الشيخ «أحمد السماعيل» بإلقاء كلمة دار السيدة رقية (عليها السلام) للقرآن الكريم نيابة عن المشرف العام، وثمّ فقرة التواشيح الإسلامية لفرقة الغدير، حيث تمّ فيها انشاد مدائح مهدوية ازدان بها الحفل فرحاً وسروراً.

وفي النهاية تم تكريم طلاب الدورتين والأساتذة من قبل الحاج فلاح كسمائي الخبير بالشؤون القرآنية وأحد مستشاري الدار، الذي تكرّم بإلقاء كلمة توجيهية للآباء والطلاب، وتقدّم فيها بالشكر والثناء للدار وتمّ في هذه الفقرة الأخيرة تكريم وتمييز المراكز الأولى للطلاب المتقدمين.

كما أنه تمّ عرض جميع الإصدارات والنتاجات الثقافية والتعليمية المقروءة والمسموعة من قبل الدار.

ودار السيدة رقية (عليها السلام) إذ تتقدّم للأمّة الإسلامية جمعاء بالتبريك والتهنئة بمناسبة ولادات الأنوار الشعبانية، تبارك لجميع طلاب الدورتين وعوائلهم الكريمة انهاء هاتين الدورتين المباركتين وتدعو الله جلّ وعلا لهم المزيد من التقدّم والازدهار والنهل من معين القرآن الكريم الذي لا ينضب، وأن يتقبّل جميع هذه الجهود بحسن القبول، إنّه مجيب الدعاء.


source : ایکنا
523
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

التحفيظ هو المرحلة الأكثر استراتيجية في تعليم القرآن
أكبرُ حافظةٍ للقرآنِ الكريمِ في مشروعِ الألفِ بكربلاء
الزهراء هني: لولا فضل حفظ القرآن لما تمكنت من دراسة ...
أشبال جمعية "تراتيل الفجر" القرآنية يحصدون ...
الامارات: إنطلاق الدورة الـ18 من جائزة رأس الخيمة ...
قائمة الجرائم والممارسات الوحشية الإسرائيلية بحق ...
إنطلاق معرض للأعمال الخطية الإسلامية والقرآنية في ...
مصور/الكنائس تفتح أبوابها لصلاة المسلمين بعد إحراق ...
مسابقة وطنية لإكتشاف مواهب تجويد القرآن والإنشاد ...
اقتراح تخصيص نسبة من ميزانيات الدوائر الرسمية ...

آخر المقالات

التحفيظ هو المرحلة الأكثر استراتيجية في تعليم القرآن
أكبرُ حافظةٍ للقرآنِ الكريمِ في مشروعِ الألفِ بكربلاء
الزهراء هني: لولا فضل حفظ القرآن لما تمكنت من دراسة ...
أشبال جمعية "تراتيل الفجر" القرآنية يحصدون ...
الامارات: إنطلاق الدورة الـ18 من جائزة رأس الخيمة ...
قائمة الجرائم والممارسات الوحشية الإسرائيلية بحق ...
إنطلاق معرض للأعمال الخطية الإسلامية والقرآنية في ...
مصور/الكنائس تفتح أبوابها لصلاة المسلمين بعد إحراق ...
مسابقة وطنية لإكتشاف مواهب تجويد القرآن والإنشاد ...
اقتراح تخصيص نسبة من ميزانيات الدوائر الرسمية ...

 
user comment