عربي
Wednesday 7th of December 2022
0
نفر 0

ضرورة اطلاع المترجمين على تفاسير وتاريخ القرآن الكريم

 أكد مسؤول قسم البحوث في كلية الشريعة بجامعة طهران «مجيد معارف» ضرورة اطلاع المترجمين على تفاسير وتاريخ القرآن الكريم.

وقال مجيد معارف خلال حديث خاص لوكالة الانباء القرآنية العالمية   : يجب على مترجم القرآن الكريم أن يمتلك مجموعة من المؤهلات والشروط كي يتمكن من ترجمة هذا الكتاب الإلهي.

واضاف: الشرط الاول هو اتقان لغتي المبدأ والمقصد، فلغة المبدأ في ترجمة القرآن الكريم هي اللغة العربية، ولغة المقصد هي اللغة التي تتم ترجمة القرآن الكريم اليها.

وتابع: الشرط الثاني هو اطلاع المترجم على تفاسير وتاريخ القرآن الكريم من أجل ان يكون قادراً على نقل المفاهيم القرآنية بالشكل الصحيح.

واعتبر الاستاذ مجيد معارف أن ضعف بعض المترجمين القرآنيين في اختيار المفردات المناسبة ناتج عن عدم اطلاعهم على تفاسير وتاريخ القرآن الكريم، او عدم اتقانه الكامل على احدى اللغتين.

واضاف: ان ترجمة القرآن الكريم هي تفسير صغير لايات القرآن الكريم، ويجب على مترجم القرآن الكريم ان يكون مفسرا دقيقا للقرآن الكريم، وان يكون مطلعا على التفاسير القرآنية.


source : ایکنا
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

توزيع 80 ألف نسخة من القرآن على مسلمي تنزانيا
الاسرة فی المنطلق الاسلامی تعدّ منهلاً للتحول فی ...
تنظيم دورة تدريبية لمعلمي القرآن في أوغندا
قريباً.. مهرجان وطني للاطروحات القرآنية في طهران
موجز الاخبار .الاربعاء30/12/2015
كيف دخل الأتراك الإسلام؟
لاريجاني يهنئ نظرائه في الدول الإسلامية بحلول ...
وزير التعليم النمساوي: على المدرّسات عدم ارتداء ...
مصور/العالم:صرح الجنرال الألماني إلى إمكانية ...
الحكم على وزير الداخلية المصري الاسبق بالسجن سبع ...

 
user comment