عربي
Sunday 21st of April 2019
  1080
  0
  0

“داعش” كانا يصليان قبل اغتصابنا ويعتبران ممارسة “الجنس” عبادة

“داعش” كانا يصليان قبل اغتصابنا ويعتبران ممارسة “الجنس” عبادة

نشرت صحيفة نيويورك تايمز تقريراً مطولاً عن 22 فتاة من الطائفة اليزيدية  كن “سبايا” لدى  تنظيم داعش وبعضهن تمكن من الفرار فيما آخريات “أعتقها مالكوها بعد أن قرروا أن ينفذوا عمليات انتحارية”.

وقالت طفلتان (12 و 15 عاماً) تقيمان في مخيم للاجئين في كردستان العراق،  إن مقاتلي داعش اللذين كان يملكانهما “كانوا يؤدون الصلاة قبل اغتصابنا وشرحا لنا أن ممارستهما للجنس معنا هو عبادة يؤجران عليها”.

وذكرت الطفلة ذات 12 سنة “إنه في الليلة الأولى دخل علي الذي يملكني ثم أخذ يصلي، ثم عانقني وشرح لي ما ينوي فعله، وأنه يحق له هذا لأنني غير مسلمة”.

وذكرت أنه “رغم صراخها والألم الذي شعرت به إلا أنه لم يتوقف عن اغتصابها، بل كان يردد أدعية دينية”.

وتمكنت هذه الطفلة من الفرار بعد 11 شهراً، لكن لا يزال هناك على الأقل نحو 3014 فتاة محتجزات لدى التنظيم المتطرف.


source : abna
  1080
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

latest article

      Kur’an’da burucun manası nedir?
      İmam Ali'nin (a.s.) görüşünde kuranın yeri nedir?
      Şia’nın bakışında sihir nedir? Nasıl iptal edilebilir?
      ÖLÜM HAKKINDAKİ İNANÇ -1
      Ölüm Gerçeği 4
      Ölüm Gerçeği 3
      Ona döneceksiniz.!-2
      HAYVANLAR ÂLEMİ
      Nefse Esir Olmanın Kötü Sonuçları ve Fesatları
      Allah'ı Kalp Gözü İle Görmek

 
user comment