عربي
Saturday 24th of August 2019
  1979
  0
  0

يوم القدس العالمي يهدف لوحدة العالم الاسلامي ويحمل رسائل هامة للأصدقاء والأعداء

يوم القدس العالمي يهدف لوحدة العالم الاسلامي ويحمل رسائل هامة للأصدقاء والأعداء

قال العميد "يد الله جواني" مستشار ممثلية الولي الفقيه في قوات حرس الثورة الاسلامية أمس الاثنين ان على المسلمين ان يثبتوا بمشاركتهم الملحمية المليونية في المسيرات الجماهيرية الكبرى التي ستنطلق يوم الجمعة "يوم القدس العالمي" الذي دعا الى احيائه الامام الخميني اهمية هذا اليوم، والعمل بمسؤوليتهم الدينية، لان هذا اليوم ، هو يوم وحدة و تضامن كافة مسلمي العالم مع الفلسطينيين ضد الصهيونية .

ولفت العميد "يد الله جواني" في حوار أجراه مراسل وكالة "تسنيم"، الى ان يوم القدس العالمي لهذا العام يحظى بحساسية واهمية بالغة وحاسمة.

وأضاف "ان يوم القدس العالمي لهذا العام يحمل رسائل هامة جديدة لاصدقاء واعداء الثورة على حد سواء ".

وقال العميد جواني ان اصدقاءنا سوف يرون ان الشعب الايراني وبعد مضي 36 عاما على انتصار ثورته الاسلامية مازال يلتزم وبقوة اكبر من السنين السابقة، بقيم ومباديء الثورة، وان هذا النشاط والحركة ستكون انموذجا جديدا حيا لاصدقائنا .

وقال "اما رسالة مشاركة الشعب في يوم القدس لاعدائنا فانها ستكون ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لن تستسلم ابدا أمام المطالب المبالغ بها للقوى الكبرى سواء كانت عن طريق تهديد الشعب الايراني في المفاوصات او في التصريحات.

وأضاف " ان الشعب الايراني اظهر ان كلا هذين الاسلوبين غير فاعلا وان الشعب الايراني لن يتراجع في دعمه وتأييده للمظلومين في العالم خاصة الشعب الفلسطيني الاعزل".

واردف مستشار ممثلية الولي الفقيه في قوات حرس الثورة الاسلامية، ويجب على جميع الشعوب المتطلعة للحرية ان تنهض وتدافع عن الشعب الفلسطيني المظلوم الذي عقد آماله على هذه المبادرات الشعبية في هذا اليوم وان الشعب الايراني المتواجد في الساحة دائما، وكما كان في السنين السابقة، سوف يعلن عن سخطه على الصهاينة .

واوضح العميد جواني ان يوم القدس هو يوم البراءة من المحتلين الصهاينة وحماتهم الكبار، وقال "في السنوات الاخيرة نفذت مؤامرات ودسائس خطيرة ومعقدة في المنطقة، وتحولت القضية الفلسطينية الى قضية هامشية، وان ما تقوم به اليوم الجماعات التكفيرية وعصابات داعش في المنطقة تتم بدعم وتأييد الكيان الصهيوني وامريكا.

وأضاف "ان يحدث اليوم في العراق وفي سوريا ولبنان واليمن وبعض الدول الاقليمية الاخرى يهدف الى سحب انظار العالم الاسلامي من اجل تقليل اهمية يوم القدس العالمي، و في الحقيقة فلان هذه هي مؤامرة امريكية صهيونية حاقدة".

وقال " ان الاستكبار العالمي يريد التغطية على بعض القضايا كالعدوان السعودي على اليمن وكذلك فان نيسان يوم القدس هو امنية للاعداء، في حين يجب توظيف امكانيات العالم الاسلامي وتوحيدها وتآزرها والافادة منها لتحرير الشعب الفلسطيني والقدس الشريف" .

وشدد جواني على ان يوم القدس يجب ان يتم احياؤه هذا العام بيقظة اكبر ولابد ان يؤكد ان القضايا الهامشية لا يمكنها ان تحول قضية القدس الى قضية ثانوية هامشية في العالم الاسلامي .

ونوه العميد جواني الى ان احتلال القدس الشريف هي قضية مشتركة تهم جميع المذاهب والطوائف الاسلامية على حد سواء وان قدسية القدس الشريف امر لا جدال فيه بين المسلمين كافة.

واشار العميد جواني الى ان على المسلمين كافة المشاركة الجماهيرية الواسعة المؤثرة في مسيرات يوم القدس العالمي والعمل بواجبهم الديني لان هذه المسيرات بامكانها ان تجسد عزم وارادة المسلمين ضد الصهيونية وان تعمل على تقريب المسلمين بعضهم من البعض الاخر كما ان يوم القدس العالمي يمكن ان يساعد على وحدة العالم الاسلامي ايضا .


source : abna
  1979
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخر المقالات

      الدول المسلمة تستعد لاستقبال شهر رمضان
      الشيخ محمد حسن نجف
      السيد محسن الأعرجي الكاظمي المعروف بالمحقق البغدادي
      الشهيد السيد محمد مهدي الخراساني المعروف بالشهيد ...
      حركة الإمام المهدي (عج) في سياق حركة التاريخ
      الأحاديث الشريفة عند المسلمين في الإمام المهدي (عج)
      ولادته (ع)
      فيما على الزّائر مراعاته
      في فضلِ زيارَته (عليه السلام)
      زيارة عاشوراء

 
user comment