عربي
Sunday 21st of April 2019
  274
  0
  0

توجد رواية مبتنية على أن المحسنين من الجن لا يدخلون الجنة بل يبقون في مكان بين الجنة و النار مع الشيعة المذنبين. ما هو رأيكم في هذا الأمر؟

توجد رواية مبتنية على أن المحسنين من الجن لا يدخلون الجنة بل يبقون في مكان بين الجنة و النار مع الشيعة المذنبين. ما هو رأيكم في هذا الأمر؟

بعد التحية و السلام. أرجو التحقيق في سند هذا الحديث و إذا وجدت أحاديث صحيحة في مسألة دخول الأجنّة إلى الجنة أرجو بيانها. الحديث هو: سئل العالم (ع) عن مؤمني الجنّ يدخلون الجنة؟ فقال: لا، و لكن لله حظائر بين الجنة و النار يكون فيها مؤمنوا الجنّ و فساق الشيعة" سفينة البحار للمحدّث القمي، ج 1، ص 678.
الجواب الإجمالي

هناك آيات كثيرة في القرآن الكريم تبيّن أن الجن مكلّفون كالإنسان و مسؤولون عن أعمالهم و يحاسبون عليها.[1] فالله سبحانه و تعالى يصرّح في سورة الرحمن التي يخاطب بها الجنّ و الإنس "وَ لِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَان"[2] و لم يخّص الجنة بالإنسان فقط.

عن الإمام الباقر (ع): "قال الله عزّو جلّ يا آدم ... إنّما خلقت الجنّ و الإنس ليعبدون و خلقت الجنة لمن أطاعني و عبدني منهم و اتبع رسلي و لا أبالي و خلقت النار لمن كفر بي و عصاني و لم يتبع رسلي و لا أبالي...".[3]

فنظراً إلى ما قيل، يمكن الإستنتاج إلى أن مكان صالحي الجنّ هو الجنّة أيضاً، أما الرواية المنقولة في تفسير القميّ[4] و على إثره ذكرت في كتب أخرى و التي تنصّ على إن الجن يدخلون حظائر معينة تقع بين الجنة و النار مع فساق الشيعة فهي غير صالحة للقبول من عدة جوانب منها:

1ـ لأنها تنافي عدد كبير من الآيات و الروايات الأخرى.

2ـ هذه الرواية مروية عن "العالم" و إنه قال كذا و كذا و ليس من هو العالم، فلذلك نحن نشك في نسبتها للمعصوم، إلا اذا قلنا ان المراد من العالم هو الإمام موسى بن جعفر الكاظم (ع) المعروف بين علماء الرجال و الدراية، و لكن مع ذلك يبقى الاشكال الثالث وارد على الرواية (كونها مرسلة).

3ـ إن هذه الرواية مرسلة السند فلا تصح لمعارضة الآيات و الروايات الصحيحة الاخرى.

 

[1] الانعام، 130، الاعراف، 38 و 179،الاحقاف، 31ـ 29، الجن، 16ـ 14، الذاريات، 56.

[2] الرحمن، 46.

[3] الكليني، محمد بن يعقوب، كافي، ج 2 ، ص 8، دار الكتب الإسلامية، طهران، 1365 ش.

[4] علي بن ابراهيم، التفسير القمي، ج 2، ص 300، مؤسسة دار الكتب، قم، 1404 ق.

 


source : www.islamquest.net
  274
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخرین مطالب

      روزگار امام دوازدهم
      امام زمان (عج) فريادرس انسان‏‌ها
      سیمای حضرت علی اکبر (ع)
      ياد پدر و مادر در نمازهاى يوميه‏
      تربيت در آخر الزمان
      حق خداوند متعال بر بنده
      آیه وفا
      توسّل اميرمؤمنان(ع) به سيّدالشهداء(ع)
      مقام شكر از منظر امام حسین(ع)
      مقام منیع سیّدالشهدا(ع)

بیشترین بازدید این مجموعه

      مبعث پیامبر اکرم (ص)
      ازدواج غير دائم‏
      میلاد امام حسین (علیه السلام)
      آیه وفا
      اسم اعظمی که خضر نبی به علی(ع) آموخت
      یک آیه و این همه معجزه !!
      شاه کلید آیت الله نخودکی برای یک جوان!
      حاجت خود را جز نزد سه نفر نگو!
      فضيلت ماه شعبان از نگاه استاد انصاريان
      افزایش رزق و روزی با نسخه‌ امام جواد (ع)

 
user comment