عربي
Wednesday 26th of June 2019
  254
  0
  0

شهادة الإمام الصادق ( عليه السلام )

شهادة الإمام الصادق ( عليه السلام )

اسمه ونسبه ( عليه السلام ) :

الإمام جعفر بن محمّد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب ( عليهم السلام ) .

كنيته ( عليه السلام ) :

أبو عبد الله ، وأبو إسماعيل .

ألقابه ( عليه السلام ) :

الصادق ، الصابر ، الفاضل ، الطاهر ، الكامل ، المنجي ، وغيرها .

تاريخ ومكان ولادته ( عليه السلام ) :

17 ربيع الأوّل 83 هـ ، المدينة المنورة / الأبواء .

أُمُّه ( عليه السلام ) :

السيّدة أُمّ فروة بنت القاسم بن محمّد بن أبي بكر .

مدة عمره ( عليه السلام ) :

65 سنة .

مدة إمامته ( عليه السلام ) :

34 سنة .

حكَّام عصره ( عليه السلام ) :

فالأُمويون فهم :

1– هشام بن عبد الملك .

2ـ إبراهيم بن الوليد .

3ـ مروان الحمار .

والعباسيون فهم :

1ـ أبو العباس السفّاح .

2ـ أبو جعفر المنصور الدوانِيقي .

تضييق المنصور له ( عليه السلام ) :

لقد ازداد تضييق المنصور العباسي على الإمام الصادق ( عليه السلام ) ، وأخذ يمهّد لقتله ، فقد روى الفضل بن الربيع عن أبيه قال : دعاني المنصور فقال : إنّ جعفر بن محمّد يلحد في سلطاني ، قتلني الله إن لم أقتله ، فأتيته فقلت : أجب أمير المؤمنين .

فتطهّر ( عليه السلام ) ، ولبس ثياباً جدداً ، فأقبلت به ، فاستأذنت له ، فقال : أدخله ، قتلني الله إن لم أقتله ، فلمّا نظر إليه مقبلاً قام من مجلسه فتلقّاه وقال : مرحباً بالنقي الساحة ، البريء من الدغل والخيانة ، أخي وابن عمّي ، فأقعده على سريره ، وأقبل عليه بوجهه وسأله عن حاله ، ثمّ قال : سلني حاجتك .

فقال ( عليه السلام ) : ( أهل مكّة والمدينة قد تأخّر عطاؤهم ، فتأمر لهم به ) ، قال : أفعل ، ثمّ قال : ( يا جارية ، ائتني بالتحفة ) ، فأتته بمدهن زجاج ، فيه غالية ، فغلفه بيده وانصرف ، فاتبعته فقلت : يا بن رسول الله ، أتيت بك ولا أشك أنّه قاتلك ، فكان منه ما رأيت ، وقد رأيتك تحرّك شفتيك بشيء عند الدخول ، فما هو ؟

قال : قلت : ( اللهم ، احرسني بعينك التي لا تنام ، واكنفني بركنك الذي لا يرام ، واحفظني بقدرتك عليّ ، ولا تهلكني وأنت رجائي ... ) (1) .

سبب شهادته ( عليه السلام ) :

قُتل ( عليه السلام ) مسموماً في زمن الخليفة العباسي المنصور الدوانيقي .

تاريخ ومكان شهادته ( عليه السلام ) :

25 شوال 148 هـ ، المدينة المنوّرة .

مكان دفنه ( عليه السلام ) :

دفن بجوار أبيه الإمام الباقر ، وجدّه الإمام زين العابدين ، والإمام الحسن المجتبى ( عليهم السلام ) في مقبرة البقيع بالمدينة المنوّرة .

من وصاياه ( عليه السلام ) :

1ـ قال ( عليه السلام ) : ( إيّاكم والخصومة في الدين ، فإنّها تشغل القلب عن ذكر الله عز وجل ، وتورث النفاق ، وتكسب الضغائن ، وتستجيز الكذب ) (2) .

2ـ قال ( عليه السلام ) : ( لا يتمّ المعروف إلاّ بثلاثة : بتعجيله وتصغيره وسرّه ) (3) .

3ـ قال ( عليه السلام ) : ( مَن أُعطِيَ ثَلاثاً لم يُمنَع ثلاثاً ، مَن أُعطِيَ الدعاءَ أُعطِيَ الإِجَابة ، ومَن أُعطِيَ الشكرَ أُعطِيَ الزيادة ، ومَن أُعطِيَ التوكُّلَ أُعطِيَ الكفاية ) .

ثمّ قال ( عليه السلام ) : ( أَتَلَوْتَ كتاب الله عزَّ وجلَّ : ( وَمَنْ يَتَوَكَّلُ عَلى اللهِ فَهُوَ حَسبُهُ ) ، وقال : ( وَلَئِنْ شَكَرْتُمْ لأَزِيْدَنَّكُمْ ) ، وقال : ( ادْعُونِي أَستَجِبْ لَكُمْ )) (4) .

4ـ قال ( عليه السلام ) : ( إِذَا أرادَ أحدُكُم ألاَّ يَسأَل ربّه شيئاً إِلاّ أَعطَاهُ فَلْيَيأَس مِن الناسِ كُلِّهِم ، وَلا يَكُون لَهُ رجاءً إِلاّ عِند الله ، فَإِذا عَلِمَ اللهُ عزَّ وجلَّ ذلك مِن قَلبِهِ لم يَسأل اللهَ شيئاً إِلاّ أَعطَاهُ ) (5) .

5ـ قال ( عليه السلام ) : ( لا تَمزحْ فيذهبُ نُورُك ، ولا تَكذِب فَيذهبُ بَهاؤُك ، وَإِيَّاك وخِصلتين : الضَّجَر ، والكَسَل ، فإنَّك إِن ضجرتَ لا تَصبِرُ على حَقٍّ ، وَإِن كَسلتَ لم تُؤَدِّ حَقاً ) (6) .

6ـ قال ( عليه السلام ) : ( إِذا هَمَمْتَ بشيءٍ من الخير فلا تُؤَخِّره ، فإنَّ الله عزَّ وجلَّ رُبَّما اطَّلَعَ على العبد وهو على شيء من الطاعة فيقول : وَعِزَّتِي وَجَلالِي لا أُعَذِّبُكَ بعدهَا أبداً ، وإذا هممت بسيئة فلا تعملها ، فإنّه ربما أطلع الله على العبد وهو على شيء من المعصية فيقول : وعزّتي وجلالي لا أغفر لك بعدها أبدا ) (7) .

ـــــــــ

1ـ سير أعلام النبلاء 6 / 266 .

2ـ الأمالي للشيخ الصدوق : 503 .

3ـ كشف الغمّة 2 / 419 .

4ـ الكافي 2 / 65 .

5ـ المصدر السابق 2 / 148 .

6ـ الأمالي للشيخ الصدوق : 636 .

7ـ الكافي 2 / 143 .

 

  254
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخر المقالات

      شهادة الإمام الصادق (عليه السلام)
      الإمام الصادق (ع)في اللحظات الأخيرة من عمره: إن شفاعتنا ...
      الإمام الصادق والمعارف الجعفرية (الشيعية)
      الإمام الصادق (ع)
      الأخلاق عند الإمام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
      اضاءات هادية من كلمات الإمام الصادق عليه السّلام
      مدرسة الإمام الصادق الكبرى
      الإمام الصادق (ع)
      اهتمامات الامام الصادق عليه السلام
      نماذج من الفهم الخاطئ

 
user comment