عربي
Wednesday 23rd of October 2019
  182
  0
  0

خروج الإمام الحسين ( عليه السلام ) من المدينة إلى مكة

خروج الإمام الحسين ( عليه السلام ) من المدينة إلى مكة

تاريخ الخروج :

27 رجب 60 هـ ، خرج ركب الإمام الحسين ( عليه السلام ) نحو مكَّة المكرّمة ، وسار معه ( عليه السلام ) نفر من أهل بيته وأصحابه ، وبرفقته نساؤه وأبناؤه ، وأخته زينب الكبرى ( عليها السلام ) ، يخترقون قلب الصحراء ، ويجتازون كثبان الرمال .

دوافع الخروج : نذكر منها ما يلي :

1- استبداد واستئثار الأمويِّين بالسلطة .

2- القتل والإرهاب ، وسفك الدماء الذي كانت تنفّذه السلطة الأموية .

3- العَبَث بأموال الأُمَّة الإسلامية ، ممَّا أدَّى إلى نشوء طبقة مترفة على حساب طبقة محرومة .

4- الانحراف السلوكي ، وانتشار مظاهر الفساد الاجتماعي .

5- غياب قوانين الإسلام في كثير من المواقع المُهمَّة ، وتحكُّم المِزاج والمصلحة الشخصية .

6- ظهور طبقة من وضَّاع الأحاديث والمحرِّفين لسُنَّة النبي ( صلى الله عليه وآله ) ، وذلك لتبرير مواقف السلطة .

هدف الخروج :

أشار الإمام الحسين ( عليه السلام ) في إحدى رسائله إلى الهدف من خروجه : ( وإنِّي لم أخرج أشِراً ولا بَطِراً ، ولا مُفسِداً ولا ظَالِماً ، وإنَّما خرجتُ لطلب الإصلاح في أُمَّة جَدِّي ( صلى الله عليه وآله ) ، أُريدُ أنْ آمُرَ بالمعروفِ وأنْهَى عنِ المنكر ، وأسيرُ بِسيرَةِ جَدِّي ، وأبي علي بن أبي طَالِب ) .

زيارة قبر جدّه ( صلى الله عليه وآله ) :

زار الإمام الحسين ( عليه السلام ) ـ قبل خروجه من المدينة المنوّرة ـ قبر جدِّه رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) زيارة المُودِّع الذي لا يعود .

فقد كان يعلم ( عليه السلام ) أن لا لقاء له مع مدينة جدِّه ( صلى الله عليه وآله ) ، ولن يزور قبره بعد اليوم ، وأنّ اللقاء سيكون في مستقرِّ رحمة الله ، وأنَّه لن يلقى جدَّه إلاّ وهو يحمل وسام الشهادة ، وشكوى الفاجعة .

فوقف الإمام ( عليه السلام ) إلى جوار القبر الشريف ، فصلَّى ركعتين ، ثم وقف بين يدي جدِّه ( صلى الله عليه وآله ) يُناجي ربَّه قائلاً : ( اللَّهُمَّ هَذا قَبْر نَبيِّك مُحمَّدٍ ( صلى الله عليه وآله ) ، وأنَا ابنُ بنتِ نَبيِّك ، وقد حَضَرني مِن الأمرِ مَا قد عَلمت ، اللَّهُمَّ إنِّي أحِبُّ المَعروف ، وأنكرُ المُنكَر ، وأنَا أسألُكَ يَا ذا الجَلال والإكرام ، بِحقِّ القبرِ ومن فيه ، إلاَّ مَا اختَرْتَ لي مَا هُو لَكَ رِضىً ، ولِرسولِك رِضَى ) .

 

  182
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخر المقالات

      الولاية عند الامام الحسين عليه السلام
      ثورة الإمام الحسين عليه السلام تسبيح الملائكة
      كيف يبدو الإمام الحسين في عدسة الآخر؟
      الشعائر الحسينية... الجذور والمعطيات
      أحفاد الامام الحسين (ع) والسادة الخدم يشاركون في إحياء ...
      مشاركة طلبة الجامعات العراقية في موكب عزاء موحد ...
      کم هم اصحاب الحسین؟
      الأخلاق الحسينية وتقدير أهل العلم والأدب
      مناقب الحسنين(عليهما السلام) في الصحيحين
      المقبولة الحسينيّة

 
user comment