عربي
Saturday 16th of February 2019
  728
  0
  0

[نص الامامة دليل العصمة ]

[نص الامامة دليل العصمة ]

مسألة : لو كان الامام جائز الخطأ لم يحتج الى نص اللّه و نص رسوله . (1144) لان الـخـلائق يقدرون عليه , فأى حاجة الى اللّه ؟, لكن لو نص اللّه ونصب الرسول لابد أن يكون ممتازا عن رجل نصبه الخلق . والتميز بالعصمة .
اصل
(1145) الائمة اثناعشر برواية الفريقين ] (1146) ـ (1147)

اصل [الائمة اثناعشر برواية الفريقين ]

فصل [مارواه جابر]

قد بينا (1148) أ نه لا يجوز خلوالزمان التكليفي عن المعصوم أى وقت كان (1149) , وأما حـصـر الائمة (ع ) فليس عدد بأولى من آخر الا أن النبى (ص ) بين أن الائمة بعده اثناعشر الى قيام القيامة , ويدل عليه السمع والاجماع من الشيعة والاخبارمن الفريقين . (1150) اجـتمعت الشيعة على أن النبى (ص ) قال للحسين (ع ): ابني هذا امام وابن امام أخو امام , أبوأئمة تسع , تاسعهم قائمهم . (1151) وقال له : حجة ابن حجة , أخو حجة أبوحجج تسع . (1152) روى جابر بن عبداللّه الانصاري : أ نه لما نزلت آية (أطيعوا اللّه وأطيعوا الرسول و اولي الا (1153) نعرف اللّه ورسوله , فمن أولو الامر الذين وجب علينا قلت : يا رسول اللّه طاعتهم ؟ (1154) قـال : يـا جـابـر الـحـسين , ثم على بن الحسين , ثم محمد بن على المعروف في التوراة بالباقر, و ستدركه يا جابر, فـاذا لـقـيـته فاقرأ مني السلام . ثم الصادق جعفر بن محمد, ثم موسى بن جعفر, ثم على بن موسى الـرضـا, ثـم مـحمد بن على , ثم على بن محمد, ثم الحسن بن على , ثم سميي وكنيي حجة اللّه في أرضـه , و بـقـيـته في عباده , محمد بن الحسن بن على . ذلك الذي يفتح اللّه تعالى على يديه مشارق الارض ومـغـاربها, لكن يغيب من شيعته و أوليائه غيبة لايثبت فيها على الدين القائل بامامته الا من امتحن اللّه قلبه للايمان .

قال جابر: قلت : يا رسول اللّه ! يقع لشيعته الانتفاع به في غيبته ؟ فقال : والذي بعثني بالنبوة انهم يستضيئون بنوره وينتفعون بولايته في غيبته , كانتفاع الناس بالشمس وان سترها (1155) حجاب .
يا جابر
(1156) ثم قرأ:(وعد اللّه الـذين امنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الا رض كما استخلف الذين من قبلهم ـ الى قوله ـ و من كفر بعد ذلك فاولئك هم الفاسقون ) (1157)

[حكمة غيبة الامام ]

سؤال : كيف يجوز اخفأ الحق ؟ وقال اللّه تعالى :(ان الذين يكتمون ما أنزلنا من البينات والهدى من بعد ما بيناه للناس في الكتاب اولئك يلعنهم اللّه و يلعنهم اللا عنون )؟ (1158) الـجـواب : صـاحـب الـوحـي أعـلـم مـنـا, فـربـمـا رأى فـيـه مـصلحة خوفا على نفسه أو على المنصوب (1159) بدليل قوله تعالى :(و توكل على اللّه ). (1160) (واللّه يعصمك من الناس ). (1161) (وتوكل على العزيز الرحيم ). (1162) والجواب الاخر: لم قال (1163) يعقوب (ع ): (يا بنى لا تقصص رؤياك على اخوتك فيكيدوا لك كيدا)؟ (1164) ألـيـس موسى (ع ) في بيت فرعون ثلاثين سنة يخفي فيه دينه منه ؟ (1165) وكذلك آسية بنت مـزاحم امرأة فرعون تخفي دينها منه سنين متطاولة , (1166) وكذلك شمعون بن حمون وصى عـيسى (ع ) يخفي دينه من جبار أنطاكية سنة , (1167) وكان يدخل معه في بيت الصنم ويسجد للّه فيه , فظن الناس أ نه يسجد لصنمهم وهو المراد بقوله تعالى : (فعززنا بثالث )؟ (1168) وكـذلـك حـزقـيـل ابـن خـالـة فـرعـون , كـمـا قـال اللّه تـعالى : (رجل مؤمن من ال فرعون يكتم ايمانه ). (1169) وهذه النصوص كافية (1170) في موضع الخلاف .
ألـيـس يـوسـف (ع ) يـخفي نفسه عن أخوته وهو بينهم ؟ وكذلك ابن يامين يخفي حاله بينه وبين اخوته ؟
(1171) ألـيس المنسوخ زمان العمل (1172) يخفي (1173) دينه ؟ وقال (ص ): كائن في امتي ما كان في بني اسرائيل حذو النعل بالنعل . (1174)

[أدلة اخرى للعصمة ]

وقـال في على (ع ) على رأي المخالف : من أراد أن يحيا حياتي ويموت موتتي (1175) ويسكن جـنـة الخلد التي وعدني ربي فليتول على (1176) بن أبي طالب فانه لن يخرجكم من هدى ولن يدخلكم في ضلالة . (1177) وهذا في (نكت الفصول ). (1178) وفـي تـفسير الثعلبي : أ نه (ص ) قال : سباق الامم ثلاثة لم يشركوا باللّه طرفة عين أبدا: على بن أبي طالب (ع ), وصاحب يس , ومؤمن آل فرعون . وعلى أفضلهم . (1179) وهذان الخبران يدلا ن على عصمة على (ع ).
وقال (ص ): الائمة بعدي اثناعشر, أولهم على بن أبي طالب وآخرهم المهدى
(1180) وقـال اللّه تـعـالـى (1181) فـي بـنـي اسـرائيـل : (و بـعـثـنـا مـنـهـم اثـنـى عـشـر نقيبا). (1182) ويصدقة خبر: كائن في امتي ما كان في بني اسرائيل . (1183) فصل (1184)

فصل [ما رواه ابن عباس وسائر الصحابة ]

وعـن ابـن عـبـاس أ نـه (ص ) قـال : أنـا وعـلـى وفـاطـمـة والـحـسـن والـحـسـيـن معصومون مطهرون . (1185) وفي المناقب : منا (1186) معصومون , أنا وعلي وفاطمة والحسن والحسين . (1187) [و]عن أبي بن كعب :أ نه (ص ) قال : ان اللّه ـ عز وجل أنزل على اثنتي عشرة صحيفة اسم كل امام في خاتمه وصفته في صحيفته . (1188) [و] عـن سهل بن سعد الانصاري قال : سمعت فاطمة (س ) تقول : قال النبى (ص ): يا على والـخـلـيفة بعدي وأنت أولى بالمؤمنين من أنفسهم . فاذا مضيت فابنك الحسن أولى بالمؤمنين من أنـفسهم . واذا مضى الحسن فالحسين أولى بالمؤمنين من أنفسهم . واذامضى الحسين فابنه على بن الـحـسـيـن أولى بالمؤمنين من انفسهم . فاذا مضى على بن الحسين فابنه محمد أولى بالمؤمنين من أنـفـسـهم . فاذا مضى محمد فابنه جعفر أولى بالمؤمنين من أنفسهم . فاذا مضى جعفر فابنه موسى أولى بالمؤمنين من أنفسهم . فاذا مضى موسى فابنه على أولى بالمؤمنين من أنفسهم . فاذا مضى على فـابـنه محمد أولى بالمؤمنين من أنفسهم . فاذا مضى محمد فابنه على أولى بالمؤمنين من أنفسهم .
فـاذا مضى على فابنه الحسن أولى بالمؤمنين من أنفسهم . فاذا مضى الحسن فابنه
(1189) القائم الـمـهـدى أولـى بـالـمؤمنين من أنفسهم , يفتح اللّه به مشارق الارض ومغاربها. وهم أئمة الحق وألسنة الصدق . منصور من نصرهم مخذول من خذلهم . (1190) (1191) فكم الا ئمة بعدك ؟ قال : بعدد حواريي عيسى (ع ), قلت : يا رسول اللّه وأسباط موسى (ع ), ونقبأ بني اسرائيل . قال : فكم كانوا؟ قال : كانوا اثني عشر, وبعدي اثنا عشر, أولهم على بن ابي طالب , وبعده سبطاي الحسن والحسين , فاذا مضى الحسين فابنه على , واذا مضى على فابنه محمد, فاذا مضى محمدفابنه جعفر, و اذا مضى جعفر فابنه موسى , واذا مضى موسى فابنه على واذا مضى على فابنه محمد, واذا مضى محمد فابنه على , واذا مضى على فابنه الحسن , واذا مضى الحسن فابنه محمد المهدي من ولد الحسين .
يابن عباس يـابـن عـبـاس أنكرني وردني
(1192) فانما أنكر اللّه ورده .
يابن عباس معه , ولايفترقان حتى يردا على الحوض .
يـابـن عـبـاس سلمي وسلمي سلم اللّه .
(1193) ثـم قـرأ (يـريـدون أن يـطـفـئوا نـوراللّه بـأفـواهـهـم و يـأبـى اللّه الا أن يـتـم نوره ولوكره الكافرون ). (1194) فصل (1195) [جملة مماورد في حب على (ع )]

فصل [جملة مماورد في حب على (ع )]

فـي مـناقب ابن مردوية أن النبى (ص ) قال : يقول اللّه عز وجل : ولاية على بن أبي طالب حصني , فـمـن دخـل حـصني أمن من عذابي . (1196) وفي مجتبى الصالحاني أ نه قال (ص ): لو اجتمع الخلائف كلهم على حب على بن أبي طالب لما خلق اللّه ـ عز وجل آالنار. (1197) وفـيـه أ نـه (ص ) قـال : حـبـك يـا عـلـى حـسـنـة لايـضـر مـعها سيئة , وبغضك سيئة لاينفع معهاحسنة . (1198) وبـرهانه قوله ـ تعالى ـ: (قل لااسئلكم عليه اجرا الا المودة في القربى ومن يقترف حسنة نزدله فيها حسنا ان اللّه غفور شكور). (1199) والحسنة هاهنا حبه (ع ) (1200) .
اصل
(1201)

  728
  0
  0
امتیاز شما به این مطلب ؟

آخر المقالات

      معزوفة الكون
      الحجاب عند الاقوام و الملل
      المراة الاولي في حياة النبي صلى الله عليه وآله
      المرأة في نظر بعض الفلاسفة
      أحكام الدماء الثلاثة
      لعن الله ظالميك يا فاطمة
      كيف يعلو مجد المؤمن؟
      دوار الحركة .. كيف تتجنّبه أثناء الرحلة ؟
      دور المحبة في تكوين الأسرة مفهوم (الحب)
      قوامة الرجل على المرأة حركة مسؤولية.. لا واقع تسلط!

 
user comment